تجميل الانف بدون جراحة أمور يجب البحث عنها في صور قبل وبعد

تجميل الانف بدون جراحة من أفضل العمليات الناجحة والتي ذاع صيتها في الآونة الأخيرة لكن يعتبر الأنف من أخطر أجزاء الوجه التي يتم حقنه بالفيلر نظرا لحساسية المنطقة لذا يجب اختيار من لديه خبرة ومعرفة كافية في الإجراء وحيثياته وعلى دراية وثيقة بالتشريح المعقد للأنف ويمكنه اكتشاف المضاعفات وعكسها ويجب على من يريد الخضوع الى الاجراء الاضطلاع على صور قبل العملية وبعدها مع الأخذ في الاعتبار هذه النصائح الاحترافية لاكتشاف الصور الجديرة بالثقة والنتائج المرغوبة!

تجميل الانف بدون جراحة

مدى حقيقة صور تجميل الانف بدون جراحة :

لا يمكن الثقة في صور Instagram لكن يمكن تقييم مدى دقة الصور (قبل-بعد) عن طريق بعض الملاحظات حيث يجب أن تكون الخلفية والإضاءة والمنظور متطابقة تقريبًا في كلتا اللقطتين. وإذا تم التقاط الصورة السابقة عن قرب، ومن الواضح أنه تم سحب ما بعده للخلف، ويبدو الأنف بهذه الطريقة أصغر كما ان زاوية الرأس مهمة حقًا أيضًا، لا سيما عند النظر إلى الملف الشخصي فإذا كانت الذقن مائلة لأعلى في الخلف، فقد يؤدي ذلك إلى إحساس زائف بارتفاع طرف الأنف.

يمكن أيضا الاعتماد على الفيديوهات نظرا الى صعوبة تعديلها صعوبة تزوير مقطع فيديو أو معالجته أكثر وتسمح مقاطع الفيديو بقياس رد فعل المريض الفوري على أنفه الجديد وإذا كانوا سعداء على الفور، فهذه عادة علامة جيدة للغاية.

ملاحظة: يصعب تقييم بعض الأشياء في الصور، مثل سماكة جلد المريض، والتي يمكن أن تلعب دورًا في النتائج.

الانتقال الطبيعي من الجبين إلى الأنف خلال تجميل الأنف بدون جراحة:

يصف الأطباء المنطقة التي يلتقي فيها الأنف بالجبهة بالزاوية الأنفية الأمامية وعند محاولة إخفاء نتوء على جسر الأنف. عادةً ما تملأ المحاقن فوقه وأسفله، من أجل إنشاء محيط ناعم لكن إضافة الكثير من الهلام إلى الجذر. (الإفراط في ملء جذر الأنف). يمكن أن يجعل الشخص يبدو سميكًا ومنتفخًا وغير جميل أي يمكن أن يشوه الزاوية الأمامية الأنفية.

المهارة في رفع طرف الأنف:

يحتمل أن يرغب الخبير في تعديل طرف الأنف بالإضافة إلى النتوء الموجود عليه حتى لو كان النتوء هو الدافع الأساسي لإجراء العملية. لكن ينصح بعدم العلاج البقعي او الموضعي جسر الأنف وحده لأن القيام بذلك يضر بالتناسق الجميل للأنف بالكامل.

و يعد استخدام حشو لرفع أو “تدوير” طرف الأنف مهارة متقدمة. ليس فقط لأن الطرف مكان غير مستقر للحقن ولكن أيضًا بسبب زيادة درجة الصعوبة التي ينطوي عليها. لذا يجب وضع الهلام في مكان دقيق للغاية فوق الغضاريف في المنطقة ، من أجل إنشاء انحناء طبيعي للرأس بدلاً من إبراز حجمه.

و عندما يظهر أن هوامش الخياشيم قد تم تصحيحها، فإن ذلك يشير إلى نتيجة رائعة. حيث يمكن أن يكون من الصعب إصلاح عدم تناسق الأنف والشذوذ سواء كانت نتيجة خِلقية أو نتيجة مؤسفة لعملية تجميل الأنف و إن يتطلب خفض حافة فتحة الأنف بمقدار مليمتر أو اثنين خبرة ومهارة عالية ولكن عندما يتم إجراؤه بشكل جيد، يمكن أن يكون هذا التغيير الطفيف ممتعًا بشكل لا يصدق للمرضى. وهذا هو السبب في أن عملية تجميل الأنف السائلة بدأت تصبح أكثر شيوعًا بين مرضى حيث إنهم يرون أنواع النتائج التي يمكنهم الحصول عليها بدون جراحة مع تجنب إجراء جراحي إضافي ومع ذلك، يحذر من أن الأنف التي خضعت لعملية جراحية سابقًا، وخاصة أكثر من مرة، تكون أكثر عرضة لمضاعفات الحشو، حيث تم تغيير الأوعية الدموية بشكل لا يمكن إصلاحه.

صورة متوازنة:

يُقترح عند تحليل نتائج عملية تجميل الأنف غير الجراحية، وخاصة من وجهة النظر الجانبية. الانتباه عن كثب إلى التوازن العام للوجه. والنظر الى ان جميع جوانب الأنف قد تمت معالجتها بعناية مما يجعلها تبدو أكثر سمكًا و نحافة ومحيطًا. مع التأكد أيضًا مما إذا كان الملف الشخصي العام للمريض قد تم تعديله بشكل مناسب أثناء العلاج.

إجراء الجراحات التجميلية في تركيا

يمكن أن يقدم الطاقم الطبي من فرق الجراحة والأطباء والمستشارين في مشفى الصحة والجمال. أفضل خيارات العلاج والاستشارات المجانية – وذلك عبر سعيهم الدؤوب لمواكبة أحدث التقنيات والأساليب الطبية.

اطلب استشارة مجانية.

إقرأ أيضا…

اترك ردّاً

تواصل معنا على WhatsApp
1