5 طرق لنحت الجسم دون جراحة

يلجأ البعض لإجراء عمليات نحت الجسم ثلاثي أو رباعي الأبعاد، باعتباره الطريقة السهلة والمثالية للتخلص من الدهون، دون تكبد عناء الذهاب إلى الصالات الرياضية لأداء التمارين الشاقة، أو اتباع رجيم قاسٍ للتخلص من الوزن الزائد، فضلًا عن الحصول على شكل جسم متناسق ومثالي وشبيه بنجمات التليفزيون.

ما هو نحت الجسم؟

يعرف أطباء التجميل نحت الجسم على أنه عملية غير جراحية، يتم فيها تكسير الخلايا الدهنية في الجسم على مدار جلسات متعددة، ما يساعد على تشكيل مناطق تراكم الدهون في الجسم، وتشمل: الفخذين وأسفلهما وأعلى الذراعين والبطن وتحت الإبط والوجه، والعديد من المناطق المختلفة في الجسم والتي تتراكم فيها الدهون.

وأشار خبراء التجميل إلى أن نحت الجسم دون جراحة يتم من خلال تجميد الخلايا الدهنية، أو استخدام الحرارة التي تخترق الدهون، أو عبر جهاز ترددات لاسلكية، تشبه ترددات الراديو، أو من خلال العلاج بالموجات فوق الصوتية.

طرق نحت الجسم بدون جراحة

نحت الجسم بالتبريد

تُطبق هذه التقنية من خلال اتباع درجات حرارة منخفضة جداً على مناطق الجسم الذي ترغب المرأة بتنحيفها، وذلك لتبريد الخلايا الدهنية من أجل قتلها فيتخلّص منها الجسم تدريجياً، مع الحرص على عدم إيذاء الجلد الخارجي. وتُستخدم هذه التقنية على جميع مناطق الجسم. 

نحت الجسم بالحرارة

تعتمد هذه التقنية على جهاز الليزر الذي يسلط الأشعة بحرارة معينة على المواقع التي ترغب المرأة بنحتها وذلك من خلال تدمير بنية الخلايا الدهنية الموجودة في هذه المناطق، والجدير بالذكر ان هذه التقنية تُستخدم فقط على الأماكن المسطحة من الجسم وليس على المنحنيات منها، وغالباً ما يتمّ استخدامه في منطقتيَ المعدة والأفخاذ.

نحت الجسم بالموجات فوق الصوتية

هذه التقنية هي الأكثر استخداماً وذلك بسبب النتيجة السريعة التي تُقدمها، فهي تستغرق حوالي الساعة الواحدة لنحت كل منطقة من الجسم. وتعتمد هذه التقنية على تفكيك الدهون المتراكمة تحت الجلد من خلال الأشعة فوق الصوتية والاهتزازات. وتُستخدم هذه التقنية لمنطقة البطن بشكل خاص.

نحت الجسم بالترددات اللاسلكية 

يُستخدم في هذه التقنية جهازاً يعمل على تسخين الخلايا الدهنية وتدميرها من الداخل وهو يستهدف المياه الموجودة في هذه الخلايا، لذا تُطبق هذه التقنية على الأشخاص ذوي الجسم الذي يحتوي على كمية كبيرة من المياه.

تقنية (RF)

ويستخدم فيها جهاز “Trusculpt”، يصدر عن الجهاز موجات لاسلكية، ذات حرارة مرتفعة للغاية تصل إلى طبقات الدهون تحت الجلد، وتقوم بتدميرها، ولهذا الجهاز فاعلية في حرق الدهون والتخلص من ترهلات الجسم، في مدة تصل إلى 15 دقيقة، ويتم ترطيب المنطقة المراد علاجها مسبقًا قبل التعرض للجهاز.

5 طرق لنحت الجسم دون جراحة
مقارنة بعد عشر جلسات قبل وبعد

فاعلية نحت الجسم في حرق الدهون

يذكر أطباء التجميل أن نحت الجسم بجميع طرقه يعتبر له فاعلية مثالية، وذلك لأنه يعمل على تحطيم الخلايا الدهنية الموجودة في المناطق الممتلئة، ويتخلص منها الجسم في فترة تصل إلى أشهر، ويوضح بعض الخبراء أنه بعد العلاج من المحتمل أن يقل تراكم الدهون في تلك المناطق، في نفس الوقت تقنيات نحت الجسم المختلفة تحافظ على وجود العديد من الخلايا الدهنية على المدى الطويل.

مدة جلسات نحت الجسم

يمكن إجراء جلسات نحت الجسم بدون عمليات جراحية، حيث لا تحتاج إلى تخدير، وتتراوح الجلسات من مدة قصيرة إلى طويلة، وتبلغ مدة الجلسات القصيرة من 15 دقيقة إلى 25 دقيقة، بينما يصل متوسط الجلسات الطويلة إلى ساعة، إلا أنه لا يمكن التوقف خلال الجلسة، وتبلغ مدة العلاج بالجلسات من يومين إلى أربعة أيام، اعتمادًا على نوع العلاج الذي تختاره في المنطقة.

نتائج نحت الجسم

تظهر نتائج نحت الجسم بشكل تدريجي، وأقرب شيء بعد أول جلسة في غضون أسبوع، لكن النتائج الفعلية للجلسات تظهر بعد شهرين إلى 6 أشهر.

فترة النقاهة بعد نحت الجسم

تختلف فترة النقاهة من طريقة إلى أخرى، حيث أن في تجميد الدهون بالفلير، يقوم الشخص بممارسة الحياة اليومية بعد العملية، أما شفط الدهون بالليز فيحتاج الشخص فترة نقاهة حتى يبدأ في ممارسة الأنشطة اليومية ثم بذل مجهود شاق، وتصل فترة النقاهة من بضعة أيام إلى أسابيع.

الفئات المسموح لها بإجراء نحت الجسم

ينصح الأطباء المصابون بالسمنة وزيادة الوزن، الذين لا يجدي معهم النظام الغذائي نفعًا، بإجراء جراحات نحت الجسم مع المتابعة مع الطبيب، نظرًا لأن هناك بعض الحالات التي يمنع المريض من إجراء نحت للجسم.

الحالات الممنوعة من إجراء نحت الجسم

يمنع الأطباء بعض الحالات من إجراء عمليات نحت للجسم، وهم كالتالي:

1-الحوامل.

2-المرضعات.

3-الحائض، “في تقنية شفط الدهون بالليزر”.

4-السرطان.

5-أصحاب الأمراض المزمنة مثل مرضى القلب والسكري والكبد.

6-جلطات الدم.

7-أمراض الأوعية الدموية.

8-مرضى الاعتلال العصبي.

9-مرضى التصلب المتعدد.

10-مرضى رينود، “في تقنية تجميد الدهون”.

11-مرضى الأمراض الجلدية مثل الحساسية والإكزيما والصدفية، “في تقنية تجميد الدهون”.

الأسأله الشائعة

العلاج التجميلي في تركيا:

يمكن أن يقدم الطاقم الطبي من فرق الجراحة والأطباء والمستشارين في مشفى الصحة و الجمال أفضل خيارات العلاج والاستشارات المجانية – وذلك عبر سعيهم الدؤوب لمواكبة أحدث التقنيات والأساليب الطبية. 

اطلب استشارة مجانية.

أقراء أيضا….

اترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.