fbpx

هل يمكن أن يعالج فقدان الوزن ضعف الانتصاب؟

تؤثر مشكلة ضعف الانتصاب (ED) على أكثر من 322 مليون رجل حول العالم وغالبًا ما يكون من السهل تحديد أعراض الضعف الجنسي.

فسيلاحظ المريض فجأة عدم القدرة على تحقيق الانتصاب أو الحفاظ عليه وقد يرافقه انخفاض في الدافع الجنسي وبشكل مؤقت وعابر وذلك بسبب المشاكل العاطفية او القلق والضغط النفسي .

وعادة ما يتم استعادة الوظيفة الجنسية الصحية بسرعة من دون تدخل، لكن في بعض الحالات يكون مزمنًا هنا فيحتاج المريض إلى عناية طبية متخصصة.

نلاحظ أيضا انتشار مشكلة الضعف الجنسي بين الرجال كبيري السن ومن المرجح أن تكون الأسباب عندهم جسدية.

اما عند الرجال صغيري السن قد تحدث حالة ضعف الانتصاب لأسباب عاطفية او عوامل مرضية

ومشاكل البروستاتا والمخدرات أو الأدوية والتدخين المفرط أو تعاطي الكحول وبالإضافة الى السمنة والتي تعتبر سبب رئيسي قد يساهم في الضعف الجنسي.

أعراض ضعف الانتصاب

من السهل تحديد أعراض الضعف الجنسي بشكل عام:

  • عدم القدرة على تحقيق الانتصاب أو الحفاظ عليه.
  • انخفاضًا في الرغبة الجنسية.

أسباب ضعف الانتصاب

يصيب الضعف الجنسي الرجال في أي عمر ولكن تصبح المشكلة أكثر شيوعًا مع التقدم في العمر

كما يلاحظ حدوث الضعف الجنسي بسبب مشكلة عاطفية أو جسدية أو مزيج من الاثنين.

وتعتبر لأسباب الجسدية للضعف الجنسي شائعة عند الرجال المتقدمين بالعمر أما بالنسبة للرجال الأصغر سنًا

فعادةً ما تكون المشكلات العاطفية هي سبب الضعف الجنسي.

كما يمكن أن تعيق العديد من الحالات الجسدية تدفق الدم إلى القضيب،

لذا فإن العثور على السبب الدقيق قد يستغرق بعض الوقت والصبر ومن الأسباب المحتملة للضعف الجنسي:

  • الإصابات الجسدية مثل إصابة الحبل الشوكي أو ندبات داخل القضيب
  • الخضوع لعلاجات معينة في علاج سرطان البروستاتا أو تضخم البروستاتا
  • عدم التوازن الهرموني والاكتئاب والسكري وارتفاع ضغط الدم
  • الأدوية مثل أدوية ضغط الدم والقلب أو مضادات الاكتئاب
  • الأسباب العاطفية مثل القلق أو التوتر أو الإرهاق أو صراعات في العلاقات العاطفية
  • مشاكل في نمط الحياة مثل تعاطي الكحول بكثرة أو التدخين أو السمنة

السمنة وضعف الانتصاب

تزيد السمنة من خطر إصابة الفرد بالأمراض بما في ذلك الضعف الجنسي فعندما يعاني الرجال من زيادة الوزن

والسمنة تزداد لديهم مخاطر للإصابة بالأمراض مثل أمراض القلب والسكري وتصلب الشرايين وارتفاع ضغط الدم

وعندما تجتمع كل هذه الأسباب يزداد وقتها خطر الإصابة بالضعف الجنسي بشكل كبير

وهنا نستنتج في ان جراحات السمنة هي إجراء آمن ورائع لمعالجة مشاكل السمنة أولا وأيضا قد تساعد في تحسين حالة ضعف الانتصاب.

كيف يساعد فقدان الوزن في تحسين وظيفة الانتصاب؟

هل يمكن أن يعالج فقدان الوزن ضعف الانتصاب؟

يعتبر فقدان الوزن من خلال جراحة علاج السمنة أسلوب علاجي فعال للأشخاص الذين يعانون من السمنة والحالات ذات الصلة.

ومن فوائد فقدان الوزن المساعدة في استعادة وظيفة الانتصاب الصحية

حيث أظهرت إحدى الدراسات البحثية أن أكثر من 30 % من المشاركين الذكور قد استعادوا الوظيفة الجنسية الطبيعية بعد فقدانهم 15 كغ كجزء من برنامج فقدان الوزن الخاضع للبحث.

حيث اتبع المشاركون في الدراسة نهجًا يعتمد على الأكل أقل والممارسة الرياضية الحثيثة لفقدان الوزن وهنا تسهل جراحة علاج البدانة للأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة

وتسهل في عملية التخلص من الوزن الزائد تشير نتائج الدراسة على أن فقدان الوزن يمكن أن يكون مفيدًا للرجال الذين يبحثون عن حلول لضعف الانتصاب.

وكما أظهرت دراسة بحثية أخرى شملت رجالًا كبار العمر أصيبوا بالسمنة أنه ومع اتباع نمط حياة متوازن وفقدان في الوزن حافظو على الانتصاب لفترة أطول

وساعد في ذلك زيادة احترامهم للذات وتحسين صحتهم النفسية مما انعكس ذلك بشكل إضافي على عملية الانتصاب.

إجراء جراحة إنقاص الوزن في تركيا:

يجب على المريض أن يبحث بعناية عن أفضل خدمة وأن يكون لديه اطلاع كامل على منهج سير العملية

والمخاطر المحتملة ومدى حنكة الجراح ويكون ذلك من خلال التحقق من عملياته السابقة وتاريخ إنجازاته.

وبناءً على ما سبق نشجعك على التواصل مع مشفى الصحة والجمال للحصول على جميع المعلومات والتفاصيل،

وللتأكد من إجراء عمليتك على أيدي أمهر الأطباء العاملين في هذا التخصص.

اقرأ أيضا :

اترك ردّاً

WeCreativez WhatsApp Support
انا جاهزة للاجابة على استفسارتك
مرحبا، كيف يمكنني مساعدتك؟