عملية شفط الدهون بالفيزر أفضل الخيارات للتخلص من الدهون

إن شفط الدهون بالفيزر هو طريقة لشفط الدهون والذي يعمل على تكسير الخلايا الدهنية وتفكيكها من الأنسجة العميقة، بحيث يمكن إزالة الدهون بشكل أكثر فعالية أثناء العلاج.

عملية شفط الدهون بالفيزر أفضل الخيارات للتخلص من الدهون

تتعدد وسائل وتقنيات شفط الدهون المتراكمة في أرجاء الجسم المختلفة مثل استخدام الحقن، أو الموجات الصوتية، أو الفيزر، أو الليزر. وفي هذا المقال سنسلط الضوء على أحد هذه التقنيات ألا وهو شفط الدهون بالفيزر، وما يرتبط به من مخاطر ومضاعفات.

تسبب الدهون المتراكمة ما تحت الجلد أرقاً للكثير من الأشخاص وخاصة النساء، الأمر الذي يدفعهم للبحث والسؤال عن جميع الخيارات المتاحة من أجل إزالة وشفط هذه الدهون.

ومصطلح فيزر هو اختصار لتضخيم اهتزازات الطاقة الصوتية بالرنين وهي إحدى تقنيات الموجات فوق الصوتية والتي تستخدم موجات قوية لتعطيل الروابط بين الخلايا الدهنية ودون الإضرار بالأنسجة السليمة الكامنة.

ويجدر الذكر هنا أن شفط الدهون بالفيزر يعد نوعاً من العمليات التجميلية الأكثر رقة، ولطفاً، ودقة لإزالة وشفط الدهون، كما أنها تتطلب طبيب ماهر وذو خبرة للقيام بها بشكل صحيح.

الفرق بين شفط الدهون بالفيزر وشفط الدهون التقليدي

بشكل عام، يعد شفط الفيزر إجراء مشابه لشفط الدهون التقليدي، على الرغم من وجود بعض الاختلافات المهمة. فالاختلاف الأكبر هو أن شفط الدهون بالفيزر يسمح بمزيد من الدقة في عملية إزالة الدهون ولكنه لا يستخدم لإزالة رواسب الدهون الكبيرة.

وتظهر أفضل نتائج شفط الدهون بالفيزر عند الرغبة بتحديد الوجه، والذي يتضمن إزالة رواسب الدهون الصغيرة للكشف عن تناسق العضلات تحتها. كما أن شفط الدهون بالفيزر لن يغير قوام الجسم بالكامل، لكنه يمكن أن يحسن القوام بطريقة صغيرة ومؤثرة.

كما يدعي بعض الناس أن تقنية الفيزر تجعل التعافي من شفط الدهون بشكل أقل ألماً وأن الشفاء يحدث بشكل أسرع.

لماذا تريد إجراء شفط الدهون بالفيزر؟

إن عملية شفط الدهون مناسبة لمن يرغب في:

  • فقدان بضع بوصات حول الفخذين، أو الخصر، أو الوركين، أو الخصر.
  • شد الجلد المترهل بعد فقدان الوزن الطبيعي.
  • نحت الجسم دون فقدان الوزن.
  • شفط الدهون بالفيزر لتخفيف الوزن

لا تعتبر عملية شفط الفيزر طريقة لفقدان الوزن وعلاج السمنة، فمن متطلبات إجراء هذه العملية وللحصول على أفضل نتائج لشفط الفيزر، هو أنه يجب أن يكون لدى الفرد مؤشر كتلة جسم لا يتجاوز الـ 3، وهذا الإجراء مخصص للأشخاص الذين يحاولون معالجة رواسب الدهون والكشف عن توتر العضلات تحتها.

بنود شفط الدهون بالفيزر

إن شفط الفيزر هو إجراء مناسب لكل من الرجال والنساء. ومن الشروط التي يجب توافرها لإجراء هذه العملية:

  • أن يكون وزن الفرد ضمن المعدل الطبيعي بالنسبة لطوله.
  • أن يتمتع الفرد بنمط حياة صحي، والاستعداد لمواصلة هذا النمط الصحي والذي يتضمن الالتزام بالنظام الغذائي الصحي وممارسة الرياضة.
  • أن يتمتع الفرد بصحة جيدة.
  • أن تكون بشرة الفرد متينة نسبياً.
عملية شفط الدهون بالفيزر أفضل الخيارات للتخلص من الدهون

موانع إجراء شفط الدهون بالفيزر

يوجد عدد من الحالات التي يجب عدم إجراء بها شفط الفيزر لأن الفرد عندها سيكون أكثر عرضة لمضاعفات شفط الدهون بالفيزر مقارنة بالشخص السليم. ومن هذه الحالات على سبيل المثال:

  • وجود تاريخ طبي سابق من عدم انتظام ضربات القلب، أو اضطرابات نقص المناعة، أو النزيف الشديد، أو اضطرابات النوبات، الجلطات الرئوية، أو تجلط الأوردة العميقة.
  • تناول بعض الأدوية التي تؤدي إلى زيادة خطر النزيف مثل الأدوية المضادة للالتهاب غير الستيرويدية، أو الأسبرين، أو مضادات التخثر مثل الوارفارين.
  • الحمل.
  • الرضاعة الطبيعية.

قبل إجراء شفط الدهون بالفيزر

يجب إخبار الطبيب بأية أدوية أو مكملات غذائية يتناولها المريض قبل إجراء عملية شفط لفيزر، كما يجب تجنب تناول أدوية منع تجلط الدم، مثل الإيبوبروفين أو مميعات الدم، خلال الأسبوعين اللذين يسبقان إجراء شفط الدهون بالفيزر.

يجب تجنب شرب الكحول في الليلة التي تسبق إجراء العملية. كما يجب الالتزام بجميع التعليمات التي يعطيها الطبيب للمريض قبل موعد إجراء عملية شفط الدهون بالفيزر.

مناطق شفط الفيزر

يمكن أن تستهدف عملية شفط الدهون بالفيزر أي من مناطق الجسم التالية:

  • اليدين.
  • الصدر.
  • الذقن والرقبة.
  • أعلى الظهر.
  • محيط الخصر والمعدة.
  • الوركين والفخذين.
  • الأرداف.

طريقة شفط الفيزر

أثناء عمليات شفط الفيزر، من المحتمل أن يتم وضع المريض تحت التخدير العام أو شكل من أشكال التخدير يسمى التخدير الواعي والذي يتم خلاله حقن محلول ملحي ممزوج بمخدر في المنطقة المراد شفط الدهون منها. بعد ذلك، يتم إدخال مجسات الموجات فوق الصوتية إلى داخل الجلد من خلال شق صغير وذلك من أجل البدء بعملية تفتيت الأنسجة الدهنية.

أثناء عملية إزالة الدهون بالفيزر، سيبدأ النسيج الدهني في التفتت بلطف، وسيتم استخدام قنينة لتفريغ الأنسجة الدهنية ومعظم السوائل من خلال نفس الشق الذي تم إدخال المجسات منه. ولكن سيترك الطبيب البعض من هذا السائل داخل جسم المريض والذي يساعد على تخدير ألم ما بعد الجراحة، كما سوف يمتصه الجسم خلال الأيام التالية لعملية شفط الدهون .

عملية شفط الدهون بالفيزر أفضل الخيارات للتخلص من الدهون

بعد إجراء شفط الدهون بالفيزر

سيتم إعطاء ضمادات قطنية معقمة لتضميد المنطقة المصابة، حيث ستفرز السوائل في غضون 24 إلى 48 ساعة القادمة. وقد يحتاج المريض إلى شرب سوائل إضافية من أجل لطرد التخدير من جسمه. أيضاً سيحتاج إلى ارتداء رباط ضاغط لعدة أسابيع وذلك للمساعدة على تقليل التورم في موقع إجراء عملية شفط الدهون.

متى تظهر نتائج شفط الدهون بالفيزر؟

ربما لن يتمكن الفرد من رؤية نتائج شفط الدهون بالفيزر على الفور، وإنما سيحتاج ما يقارب 3 إلى 6 أشهر من أجل رؤية النتائج بشكل أكثر وضوحاً، وبالنسبة لبعض الأشخاص، قد يستغرق ظهور النتائج شهرين آخرين.

يمكن أن تكون نتائج شفط الدهون بالفيزر دائمة، ولكن إن ذلك يعتمد على طريقة اعتناء الفرد بجسمه بعد الشفاء، حيث سيحتاج الفرد إلى الحفاظ على نظامه الغذائي وممارسة التمارين الروتينية حتى لا يستعيد جسمه رواسب الدهون التي تمت إزالتها.

مخاطر شفط الدهون بالفيزر

إن شفط الدهون بالفيزر يعد إجراء منخفض الخطورة، لكن هذا لا يعني أنه لا يوجد آثار جانبية وأضرار لهذه العملية. وقد تشمل الآثار الجانبية واضرار شفط الدهون بالفيزر الشائعة ما يلي:

  • كدمات ونزيف خلال الأيام التالية للعملية.
  • ألم في موقع شفط الدهون.
  • تورم يستمر لأيام أو أسابيع بعد العملية.
  • ظهور الندب بعد الشفاء من شفط الدهون.
  • حدوث فرط تصبغ ،أو عدم تناسق، أو عدم انتظام في الجلد.
  • ترهل الجلد.

كما يجب خلال الأيام ما بعد شفط الدهون بالفيزر الانتباه إلى أي من العلامات التي تدل على حدوث العدوى والالتهاب، واستشارة الطبيب فوراً في حال عانى المريض أي مما يلي بعد شفط الدهون بالفيزر:

  • إفرازات خضراء أو صفراء.
  • الحمى.
  • الغثيان، والقيء، أو الدوخة.
  • ضيق في التنفس.
  • التعب أو الإرهاق.

أسعار التقريبية لعملية  شفط الدهون بالفيزر

تعتبر العملية أحد العمليات التجميلية الاختيارية، ولكن هذا يعني أنه لن يتم تغطيتها من خلال التأمين الخاص بالمريض، لذا يمكن خلال الاستشارة الأولية، يمكن لطبيب أن يعطي المريض تفصيلاً عن تكلفة العملية المتوقعة.

والجدير بالذكر أن متوسط ​​أسعار العملية هو 6500 دولار، ولكن يجدر الذكر أن التكلفة قد تعتمد على عدد مناطق الجسم التي يراد إزالة الدهون منها لمعرفة الأسعار تواصل معنا عبر الاستشارة المجانية المتوفرة دائما.

الأسأله الشائعة

العلاج التجميلي في تركيا:

يمكن أن يقدم الطاقم الطبي من فرق الجراحة والأطباء والمستشارين في مشفى الصحة و الجمال أفضل خيارات العلاج والاستشارات المجانية – وذلك عبر سعيهم الدؤوب لمواكبة أحدث التقنيات والأساليب الطبية. 

اطلب استشارة مجانية.

أقراء أيضا….

اترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.