شد الوجه الخيطي كل ما تريد معرفته 2022

شد الوجه الخيطي هو استخدام قطب مؤقتة لشد ورفع الأجزاء المرتخية من البشرة بدلاً من إزالتها جراحياً، مما يعطي البشرة مظهراً مشدوداً، وغالباً ما يظهر ارتخاء البشرة في المناطق قرب الحاجبين، والعينين، والرقبة، والخطوط العمودية بين الفم والأنف.

شد الوجه الخيطي كل ما تريد معرفته 2022

يأتي شد الوجه الخيطي كخيار مفضل لدى البعض لحل مشاكل تهدل وارتخاء البشرة، وتدلي الخدين. شاع التعامل مع هذه الشاكل في الماضي عن طريق جراحة الوجه التجميلية، أو الحقن، أو إعادة تسطيح الوجه بالليزر، أو غيرها من التقنيات التجميلية التي قد يواجه مستخدميها مشاكل عدة.

تساعد الخيوط كذلك على محاربة علامات تقدم سن البشرة عبر تحفيز إفراز الكولاجين بشكل أكبر في المناطق التي تم معالجتها، مما يضفي على البشرة نضارة، وترطيب، وشباب. بالإضافة إلى ذلك، فإن الخيوط لا يمكن الشعور بها عند التئام المنطقة حولها، ولذلك فهي لا تشكل إزعاجاً في حال اختيارها لشد الوجه التجميلي.

كيف يعمل شد الوجه الخيطي؟

شد الوجه الخيطي هو أحد الإجراءات التجميلية العديدة المستخدمة لتجديد شباب البشرة ومنحها مظهراً نضراً وبراقاً، ويتم ذلك عبر عدة آليات منها:

  • وضع خيوط في أماكن محددة من الوجه أو الرقبة، حيث تقوم هذه الخيوط بضم وشد نسيج البشرة ورفع الأجزاء المترهلة، مما يجعل البشرة أكثر شباباً ويساعد في إخفاء علامات تقدم السن.
  • كذلك، وعند تخييط القطب في الأجزاء المترهلة، يقوم الجسم بتحفيز آلية التئام الجروح، والتي تتضمن إفراز بروتين الكولاجين بكميات كبيرة في منطقة الجرح أو القطب.
  • يلعب الكولاجين دوراً هاماً في نمو وقوة ونضارة البشرة، ولكن مع التقدم في السن، يقل إنتاج الجسم للكولاجين بشكل ملحوظ، مما يجعل البشرة أقل سماكة وأكثر عرضة للارتخاء والتجعد.
  • بالتالي، يساعد شد الوجه الخيطي -عبر تحفيز إفراز الكولاجين- على ترطيب وتقوية البشرة وتقليل ارتخاء الجلد.
  • لذلك، وبالإضافة لأثر الخيوط في شد الأجزاء المرتخية من الوجه، فهي توفر عملية إعادة شباب مستمرة عبر إفراز الكولاجين طوال فترة وجود الخيط.
  • كذلك، فإن شد الوجه الخيطي يساعد على زيادة تدفق الدم نحو الوجه، مما يساهم في الحصول على بشرة صحية.

مميزات شد الوجه الخيطي

يوجد خيارات عديدة لمن يرغبون بشد الوجه، منها شد الوجه الخيطي، والجراحي، وغيرهما من التقنيات التجميلية، ولذلك ينصح بالاطلاع على مميزات وعيوب كل من هذه التقنيات للتوصل إلى القرار الصحيح. يتميز شد الوجه الخيطي بما يلي:

  • مقارنة بشد الوجه الجراحي، فإن شد الوجه الخيطي يتطلب وقتاً أقصر للتعافي بعد إجراء العملية، حيث يتطلب شد الوجه الجراحي أخذ عدة إجراءات بعد الانتهاء من العملية، مثل عدم القيادة تحت تأثير المخدر الجراحي، وأخذ فترة إجازة من العمل قد تصل إلى أسبوع أو أسبوعين، وطلب المساعدة من أحد أفراد العائلة خلال الأيام الأولى بعد العملية لرعايته.
  • في المقابل، يستطيع المريض القيادة والقيام بالنشاطات المختلفة بعد إجراء شد الوجه الخيطي، حيث يستخدم خلال العملية تخدير موضعي بدلاً من التخدير الكلي المستخدم في شد الوجه الجراحي.
  • يعد شد الوجه الخيطي منخفض التكاليف مقارنة بشد الوجه الجراحي، ويتم إجراؤه بسهولة أكبر.
  • يعد شد الوجه الخيطي بديلاً جيداً للأشخاص المصابين بأمراض أو حالات طبية تمنعهم من إجراء الجراحة.
شد الوجه الخيطي كل ما تريد معرفته 2022

معلومات يجب معرفتها قبل إجراء عملية شد الوجه بالخيط

في ما يأتي أبرز المعلومات التي يجب معرفتها قبل إجراء عملية شد الوجه بالخيط:

  • تستغرق العملية من ساعتين إلى أربع ساعات، وفي الغالب قد لا تحتاج إلى تخدير.
  • يقوم الجراح بوضع الخيوط في الوجه عن طريق إجراء شقوق صغيرة في المنطقة المطلوبة.
  • يمكن الشعور بالنتائج على الفور بعد انتهاء عملية الشد.
  • الخيوط لا يمكن رؤيتها فيتم إخفاؤها داخل الأنسجة.

عيوب شد الوجه الخيطي

بالرغم من ميزات شد الوجه الخيطي العديدة، فإنه يحمل بعض العيوب مقارنة بالتقنيات الأخرى المستخدمة لشد الوجه، ومنها:

  • لا يعطي شد الوجه الخيطي ذات النتيجة الملحوظة لشد الوجه الجراحي، حيث يساعد شد الوجه الخيطي على شد الأجزاء المرتخية من الوجه لعدة ملليمترات فقط. بالتالي، لا يعد شد الوجه الخيطي الخيار الأمثل للحالات الشديدة من ارتخاء البشرة، بل يصلح أكثر للحالات الطفيفة والمتوسطة.
  • لا يعتبر شد الوجه الخيطي الخيار الأمثل للأشخاص فوق سن الخامسة والخمسين، والذين ينتفعون بشكل أكبر من شد الوجه الجراحي.
  • تستمر نتائج شد الوجه الخيطي لفترة أقل من شد الوجه الجراحي، حيث يعطي شد الوجه الخيطي نتائج لمدة سنة إلى ثلاث سنوات، مقارنة بحوالي عشر سنوات لشد الوجه الجراحي.

أنواع شد الوجه الخيطي

يوجد تقنيتان لشد الوجه الخيطي حاصلتان على موافقة مؤسسة الغذاء والدواء، وهما:

  • تقنية خيوط نوفا : تستخدم هذه التقنية خيوطاً مصنوعة من مادة تدعي بالبولي-ديوكسانون ، وهي مادة قابلة للتحلل وإعادة الامتصاص داخل الجسم. تبقى خيوط النوفا في موضعها داخل البشرة لمدة 6 شهور على الأكثر، إلا أن نتائجها تستمر لسنة بعد إجراء شد الوجه. يستغرق وضع خيوط نوفا حوالي نصف ساعة، ويتم تحت تأثير المخدر الموضعي بإدخال إبرة لزرع الخيوط تحت البشرة. تنقسم خيوط نوفا إلى نوعين:
  1. الخيوط شائكة: تعطي الخيوط الشائكة مظهراً مشدوداً بشكل أكبر للبشرة. توضع الخيوط الشائكة عادةً قرب خط الشعر لشد ورفع الأجزاء المرتخية من الوجه.
  2. الخيوط ناعمة: قد تكون الخيوط الناعمة متعرجة أو مستقيمة، ولا تعطي ذات المظهر المشدود للخيوط الشائكة، إلا أنها تحفز إفراز الكولاجين بشكل أكبر. عادةً ما توضع الخيوط الناعمة قرب الحاجبين وزوايا الفم لإخفاء علامات تقدم سن البشرة.
  • تقنية خيوط السيلويت : تستخدم خيوط قابلة للتحلل يتخللها مخاريط دقيقة تساعد على ضم البشرة بشكل أكبر. لذلك، فإن خيوط السيلويت مصممة بحيث توفر شد أكبر للوجه، مع التركيز بشكل أقل على تحفيز إفراز الكولاجين. تستمر نتائج خيوط السيلويت لمدة سنة إلى 3 سنوات، ويستغرق وضعها حوالي 45 دقيقة تحت تأثير المخدر الموضعي.

ويعتمد اختيار تقنية شد الوجه الخيطي على عوامل أهمها النتيجة المرجوة، لذلك ينصح بمناقشة خيارات شد الوجه مع الطبيب للتوصل للتقنية الأمثل لكل شخص.

نتائج أفضل مع شد الوجه الخيطي

عند إجراء شد الوجه الخيطي، وبعد التئام منطقة القطب، يمكن الاستعانة ببعض التقنيات الأخرى لتحسين نتائج شد الوجه الخيطي، وإعطاء الوجه مظهراً أفضل، ومن هذه التقنيات:

  • الألتراثيرابي: هو علاج للبشرة يستخدم الألتراساوند لتحفيز إفراز الكولاجين عن طريق إحماء النسيج الضام في البشرة. يتميز الألتراثيرابي بأمان استخدامه وإمكانية تطبيقه على الوجه والعنق أيضاً، مما يعطي الوجه مظهراً مشدوداً بشكل أكبر.
  • إعادة تسطيح البشرة: هي تقنية تعمل على إصلاح بعض عيوب الوجه مثل التصبغات، وبقع تقدم السن، والخطوط الدقيقة، عبر إزالة بعض طبقات البشرة التي تحتوي على هذه العيوب. لذلك، فإن تقنية إعادة تسطيح الوجه تساعد على منح البشرة إشراقة، ونضارة، وشباب.

ماذا يحدث للوجه أثناء عملية الشفاء

بعد شد الوجه بالخيط سوف يظهر على الوجه بعض الكدمات والتورمات التي تستمر حوالي أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع، وبعض الأشخاص يتعافون بشكل سريع مقارنة مع الآخرين.

خلال فترة ما بعد العملية يجب اتباع الإرشادات الآتية:

  • البقاء في المنزل وعدم التعرض لأشعة الشمس.
  • الابتعاد عن أي مصدر للملوثات، فقد تتسبب في تأخر الشفاء.
  • تجنب الابتسامة أو الضحك خلال أول أسبوعين بعد العملية؛ لأن أي حركة مبالغ فيها قد تعيق نمو الجلد فوق الخيوط وامتزاجه مع الأنسجة بشكل طبيعي.
  • المتابعة مع الطبيب بشكل دوري للتأكد من سير عملية الشفاء بشكل كامل، وعادةً ما يقوم الطبيب بإزالة الضمادات بعد بضعة أيام من شد الوجه بالخيط.

الأسأله الشائعة

العلاج التجميلي في تركيا:

يمكن أن يقدم الطاقم الطبي من فرق الجراحة والأطباء والمستشارين في مشفى الصحة و الجمال أفضل خيارات العلاج والاستشارات المجانية – وذلك عبر سعيهم الدؤوب لمواكبة أحدث التقنيات والأساليب الطبية. 

اطلب استشارة مجانية.

أقراء أيضا….

اترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.