جراحة الفكين في تركيا

تندرج عمليات جراحة الفك تحت بند العمليات التجميلية والتصحيحية التي شاع القيام بها من فترات طويلة نسبياً ، وتأتي الحاجة للجوء لمثل هذا النوع من العمليات التجميلية الى وجود خللٍ وراثي او مكتسب في فك الانسان بشكلٍ يختلف عن الهيئة الطبيعية للفكين  او بسبب التوشهات الخلقية.

ومع تطور وسائل الطب التجميلي بات القيام بمثل هذا النوع من عمليات جراحة الفكين أمراً أكثر سهولة واماناً من الماضي ، كما أنه أصبح من السهل على المريض رؤية تصورٍ متكامل على كافة النتائج قبل الخضوع للعملية . 

أهداف جراحة الفكين

تهدف جراحة الفكين إلى تحسين شكل الفك السفلي، وغالبًا ما يتم إجراء هذه الجراحة في العديد من الحالات، مثل ما يأتي:

  • التشوهات غير السليمة في عظام الفكين.
  • عدم التماثل في هيكل الفك.
  • مشكلات المضغ والنطق بسبب التشوهات العظمية في المفصل الفكي الصدغي.
  • علاج تجميلي للفك نظرًا لعدم وجود تناسق بينه وبين شكل الوجه.
  • الحالات التي تتعرض فيها عظام الفك للكسر.
  • بعد استئصال الأورام، التي تترك بعدها عيوب في مبنى الفك.

ما هي جراحة الفك التجميلية ؟

 يقصد بعملية جراحة الفك  بأنها إجراء تجميلي وتقويم الأسنان بهدف اعادة تقويم الأسنان وتصحيح عيوب الفك والتخلص من العيوب أو التشوهات الخُلقية او الطارئة التي قد يشتكي منها المريض . تعتمد جراحة الفك على القيام بتصحيح وضع الفك السفلي سواء كان بارزاً إلى الأمام أو غائراً إلى الخلف وإعادته إلى موضعه الطبيعي من أجل إحكام أطباق الفكين بصورة طبيعية .

ما هي أنواع خلل أو إصابة الفك ؟ 

هناك نوعين من الإصابات الفكيّة : 

النوع الأول – الفك العلوي المُنحسر نحو الداخل : في هذه الحالة يظهر الفك السفلي بشكلٍ غائر قليلاً عن الفك العلوي مما يجعله منحسراً الى الداخل سامحاً المجال للفك العلوي بالظهور بشكلٍ أكثر بروزاً ، وفي هذه الحالة يعمل الطبيب على فصل الفك السفلي واعادة تثبيته في مكانه الصحيح نحو الخارج من أجل إطباق الفكين بصورة صحيحة . 

النوع الثاني – الفك العلوي البارز نحو الخارج : في هذه الحالة يظهر الفك السفلي بشكلٍ بارز نحو الأمام مقارنةً بالفك العلوي مما يجعله يظهر بهيئةٍ بارزة بعض الشيء سامحاً للفك العلوي بالانحسار نحو الخلف ، وفي هذه الحالة يقوم جراح التجميل بفصل الفك السفلي ومن ثمّ اعادة تثبيته في مكانه الصائب نحو الداخل قليلاً من أجل تفادي هذا البروز .

جراحة الفكين في تركيا

مخاطر إجراء العملية

يرتبط إجراء عملية جراحة الفكين بالعديد من المخاطر، مثل ما يأتي:

  • عدوى في الشق الجراحي.
  • النزيف.
  • ندوب مكان الشق.
  • فرط التحسس تجاه أدوية التخدير.
  • تضرر الأعصاب في المنطقة.
  • انتفاخ المنطقة الواقعة تحت الفك.
  • إلحاق الضرر بالأسنان.

ما قبل إجراء الجراحة

من الامور الهامة التي يجب معرفتها قبل إجراء الجاراحة ما يأتي:

  • يجب عقد لقاء استشاري مسبق مع المريض لمعرفة ما إذا كان يعاني من أمراض قد تمنعه من إجراء العملية، كما يجب معرفة الأسباب التي دفعته للجوء لهذا النوع من الجراحة.
  • يتم إجراء فحص تصوير بالأشعة السينية، أو التصوير المقطعي المحوسب لمعرفة ما إذا كانت هنالك كسور، أو صدوع ناجمة عن الإصابة في الفك.
  • يتم إجراء بعض الفحوصات الأخرى، مثل: العد الدموي الشامل، ووظائف التخثر، وكيمياء الدم، كما يتم إجراء صورة مسبقة للصدر، وتخطيط كهربية القلب (ECG) عند كبار العمر.
  • يجب استشارة طبيب الأسنان بخصوص الأدوية التي ينبغي على المريض التوقف عن تناولها قبل جراحة الفك.
  • يُمنع شرب الكحول لمدة 48 ساعة قبل العملية.
  • ينبغي الصوم لمدة 8 ساعات.

أثناء إجراء الجراحة

تستغرق جراحة الفكين حوالي 1 – 3 ساعات، ويتم إجراؤها كما يأتي:

  1. يم إجراء التخدير الكامل للمريض.
  2. يتم تعقيم المنطقة بشكل جيد، ثم إحداث شق أو عدد من الشقوق الجراحية تحت الفك أو على مقربة من المفصل الفكي الصدغي.
  3. قد يكون هناك حاجة لإعادة تصميم الذقن فقط، حيث تتم إزالة أجزاء قليلة من الأنسجة الدهنية تحت الجلد، بينما عندما تهدف العملية الجراحية لإصلاح تشوهات الفك فإن ذلك يستلزم إحداث عدد من الشقوق.
  4. إزالة أو زراعة أجزاء من العظم أو الأنسجة الواقعة تحت الفك، وفقًا لما تتطلبه الحالة.
  5. خياطة وإغلاق الشقوق الجراحية، ثم وضع ضمادة ضاغطة عليها.
  6. يترك أنبوب نازح أو عدد من الأنابيب في بعض الأحيان لتصريف بقايا السوائل والدم من الأنسجة، وتتعلق مدة الجراحة بنوعية الإجراء المطلوب القيام به.

ما بعد إجراء العملية

أمور متوقعة في فترة ما بعد العملية:

  • يبقى المريض تحت المراقبة في المستشفى في 24 ساعة الأولى بعد جراحة الفك؛ للتأكد من استقرار حالته.
  • يجب تجنب شد أو انحناء الرقبة واستعمال عضلات الوجه خلال الأيام الأولى التي تلي جراحة الفك.
  • يمكن إزالة الضمادة الضاغطة في غضون أيام قليلة، بينما يتم إزالة الغرز بعد عشرة أيام من الجراحة.
  • يمكن تناول مسكنات الألم حسب الحاجة.
  • يُحتمل ظهور نزيف تحت الجلد، وعادةً ما يتم امتصاصه خلال أسبوعين، إضافة إلى ذلك قد يظهر انتفاخ في منطقة الجراحة والذي من المتوقع أن يزول خلال أسبوعين أيضًا.
  • يجب التوجه للطبيب بشكل فوري في حال ظهور بعض الأعراض، مثل: آلام شديدة، وإفرازات قيحية من الشق الجراحي، وارتفاع درجة الحرارة، ونزيف حاد.

الأسأله الشائعة

العلاج التجميلي في تركيا:

يمكن أن يقدم الطاقم الطبي من فرق الجراحة والأطباء والمستشارين في مشفى الصحة و الجمال أفضل خيارات العلاج والاستشارات المجانية – وذلك عبر سعيهم الدؤوب لمواكبة أحدث التقنيات والأساليب الطبية. 

اطلب استشارة مجانية.

أقراء أيضا….

اترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.