fbpx

جراحة السمنة وانعكاساتها على مرض السكري من النوع 2

يعاني الكثير من الأفراد من مرض السمنة وتزداد الأعداد باضطراد ونلاحظ ارتباط مرض السكري من النوع 2 بشكل كبير بالسمنة. حيث يعاني معظم المصابين بداء السكري من النوع 2 من مرض السمنة.

وبالإضافة الى ذلك نرى بأن السمنة تساهم بالكثير من المشكلات الصحية المزمنة

وتشمل هذه ارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب والأوعية الدموية ومرض الكبد الدهني غير الكحولي

والذي يعد السبب الرئيسي لزراعة الكبد في جميع أنحاء العالم

لذا جراحة إنقاص الوزن وجراحة السمنة وسيلة فعالة لفقدان الوزن الزائد والحفاظ عليه وطريقة فعالة لتلافي المشاكل الأخرى.

فوائد إنقاص الوزن على مرض السكري من النوع 2

جراحة السمنة وانعكاساتها على مرض السكري من النوع 2

 في بحث حديث نُشر مؤخرا لتحديد ما إذا كانت الآثار المفيدة لجراحة إنقاص الوزن

تعالج مشاكل القلب والأوعية الدموية تنعكس أيضا وبشكل إيجابي على نتائج القلب والأوعية الدموية لدى الأشخاص المصابين بالسمنة ومرض السكري من النوع 2.

حيث قاموا بمقارنة نتائج القلب والأوعية الدموية لدى المصابين بداء السكري من النوع 2 من الذين خضعوا لجراحة إنقاص الوزن مع نتائج الذين لم يخضعوا لتلك الجراحات وكانت تشمل

(نسب الموت، النوبة القلبية، السكتة الدماغية، قصور القلب، أمراض الكلى والرجفان الأذيني)

فوجدوا أن عملية إنقاص الوزن لدى الأشخاص الذين خضعوا لجراحة إنقاص الوزن أدت في الواقع إلى ميزة كبيرة لجميع نتائج القلب والأوعية الدموية مقارنة بعدم الجراحة.

وتوضح نتائج الدراسة هذه فائدة عملية إنقاص الوزن لكل من مرض السكري وفي تقليل مخاطر أمراض القلب والأوعية الدموية.

إنقاص الوزن تعيد هيكلة أجسامنا

يقوم جسم الانسان بتخزين ما يمكنه من الدهون وهي الية بقاء دفاعية اساسية ومن الصعب التغلب على هذه الالية   فقط من خلال تغيير نمط الحياة

كالنظام الغذائي وممارسة الرياضة كما تلعب الجينات والوراثة أيضًا دورًا كبيرًا في مرض السمنة

تطور مرض السكري وهنا تؤدي جراحة إنقاص الوزن إلى تغييرات فسيولوجية تساعد في تنظيم الدهون الزائدة في الجسم،

وبالتالي تعزيز فقدان الدهون.

وأيضا تنعكس آثارها على التمثيل الغذائي مما يساعد على الحفاظ على الوزن المفقود بشكل أكثر فعالية. ونستنتج بأن هذه النتائج لا يمكن الحصول عليها بمعزل عن التدخلات الجراحية.

من يجب أن يفكر في عملية إنقاص الوزن؟

يوجد الكثير من الأمراض التي تعالج عن طريق اجتماع عدة طرق ونرى هذا المثال واضحا عند مرضى السرطان

حيث يتم استخدام مزيج من الجراحة والأدوية والإشعاع معا لجعل نسب نجاح معالجته عالية وبالنسبة لجميع الأشخاص المصابين بداء السكري من النوع 2 والسمنة،

تعتبر جراحة إنقاص الوزن وجراحة السمنة آمنة بشكل متزايد بسبب التقدم الطبي المطرد،

ولديها حاليًا نفس مستوى المخاطر تمامًا مثل استئصال المرارة حيث اقل 1/1000 فرد معرضون لخطر الموت من العملية.

إجراء جراحة السمنة في تركيا

إذا كنت تعاني من مرض السكري من النوع 2 والسمنة، فإن التقييم الشامل من قبل الاخصائيين لعلاج السمنة في مشفى الصحة والجمال.

يمكن أن يساعدك على فهم المخاطر والفوائد الفردية لجراحة إنقاص الوزن وجراحة السمنة،

وسوف يساعدوك في التدخلات الدوائية المحتملة وأنماط الحياة في حال اخترت عدم الخضوع للعملية الجراحية.

اطلب استشارة مجانية.

اقرأ أيضا :

العلاقة بين فقدان الوزن والكبد الدهني الغير كحولي

اترك ردّاً

WeCreativez WhatsApp Support
انا جاهزة للاجابة على استفسارتك
مرحبا، كيف يمكنني مساعدتك؟