جراحة إطالة القضيب في تركيا

جراحة إطالة القضيب هي ثاني أكبر جراحة في العالم من حيث الانتشار وذلك لأنه لا يوجد رجل على وجه الأرض إلا ويريد أن يكبر قضيبه 3 أو 6 سم ، وتصنف هذه العملية تحت بند عمليات التجميل وتعتبر عملية تكبير القضيب من أشهر العمليات التي تجرى في تركيا.

جراحة إطالة القضيب في تركيا

جراحة إطالة و زيادة سماكة بشكل دائم للعضو الذكري (القضيب)

من أكثر المشاكل التي تُواجه الرجال هي حجم القضيب، طوله، سماكته وقدرته الوظيفية. اليوم أصبح الرجال يشتكون من الإضطرابات المُتنوعة في شكل القضيب، مشاكل الحجم، والرقاقة والإعوجاج ولهذا السبب بدء الرجال بتفضيل إجراء عمليات تجميل للقضيب. إرتباطا بكثير من الأسباب أو أن يكون بما يتناسب مع المريض تماما للقضيب؛ فإنه بالإمكان إجراء عملية زيادة طول القضيب، عملية تثخين القضيب، تصحيح أخطاء الطهور.

ما هي الأبعاد الإعتيادية للقضيب؟

عندما يكون في حالة الإرتخاء قد يصل الطول إلى 5-6 سم. وعندما تحدث حالة الإنتصاب فإن طوله يزيد وعرضه أيضا، يكتسب حجما أكبر ويطول. مُعدل الطول الطبيعي للقضيب في حالة الإنتصاب هو 13-14 سم ويُمكن قبول ذلك من 12 سم وما فوق.

بهذا الوضع يُمكن إعتبار القضيب بطول (11-12) سم قصيرا. أيضا فإن ضعف القضيب أو قلة سماكته قد تخلق نوعا من القلق لدى الرجال ويجعلهم يطلبون إجراء تصحيحا لهذا الوضع. أما عن سماكة القضيب فقد يظهر فيها إختلافات أكثر. فقد يُصبح القضيب الرقيق في حالته الطبيعية أكثر سماكة عند الإنتصاب.

المشاكل التي قد يُواجهها الرجال والمُتعلقة بمنطقة القضيب

  • عندما يكون طول القضيب أكبر من المُعتاد
  • عندما تكون سماكة القضيب أقل من المُعتاد
  • إنحناء القضيب لإتجاهات مُختلفة، إعوجاج القضيب
  • الإضطراب في الشكل نتيجة أخطاء الطهور
  • طلبات إجراء عملية للقضيب الذي يظهر مدفونا في حالة الإرتخاء نتيجة لوفرة الدهون في المنطقة الشعرية فوق القضيب.

جراحة إطالة (زيادة طول) القضيب

الطريقة التي أستخدمها في جراحة إطالة القضيب، هي زيادة المسافة بين القضيب وكيس الصفن بحيث يتم تحقيق طول أكبر للقضيب والذي هو موجود اساسا ولكنه لم يكن مرئيا. في وضعية الإطالة هذه يصبح القضيب واضحا في حالة الإرتخاء كما هو واضحا في حالة الإنتصاب. عملية إطالة القضيب التي أفضلها لا تُؤثر على القضيب من حيث الإنتصاب ، الإحساس به أو الإحساس بالمُتعة.

أيضا في بعض التقنيات المُستخدمة في عمليات إطالة القضيب فإن أكثر ما تعتمد عليه عمليات إطالة وتكبير القضيب هو قص روابط التعليق للقضيب الموجودة في أسفل الجلد بين عظمة العانة وجذر القضيب وداخل العظمة وبذلك يتم إخراج الجزء المُتبقي في داخل الجسم من القضيب إلى الخارج.

ويجب ألا يغيب عن أذهاننا أن هذه العملية ليست لإطالة القضيب في حالة الإنتصاب بل في حالة الإرتخاء الطبيعية. ولن يكون هناك أي تغيير في طول القضيب وقت الإنتصاب. أكبر خطورة من هذه العملية هو الحد من إستقرار القضيب في حال الإنتصاب. أنا لا أقوم بتطبيق هذه الطريقة ولا أوصي بها.

نعود أيضا إلى حالات مُرتبطة بالأخطاء التي تمت خلال عملية الطهور أو الختان، فنتيجة لإستئصال كمية كبيرة من جلد القضيب هي أن تقصر جلدة القضيب. في هذه الحالة يتم حل المُشكلة عن طريق إستخدام طريقة Z Plasty، أو طُرق V-Y للتقديم، أو أن تُجرى عملية زراعة للجلد فيزيد طول القضيب.

بعض الأحيان عندما يكون الشخص بدينا، في هذه الحالة تتم إزالة الدهون في هذه المنطقة فيزيد المظهر الطولي للقضيب، ونكون قد وفرنا زيادة في طول القضيب. أيضا من ضمن الطرق المُستخدمة لزيادة طول القضيب، هي إطالة الرابط بين القضيب وكيس الصفن ليبدو القضيب مُستقلا عن كيس الصفن. وبفضل ذلك يظهر أسفل القضيب بشكل أطول.

جراحة تثخين القضيب

جراحة تثخين القضيب في يومنا هذا تتم بكثرة عن طريق الحقن بالدهون، نقل الأنسجة المُركبة، أو إستخدام مواد حشو. وأكثر ما يتم إستخدامه من بين تلك الطُرق هي الحقن بالدهون. أنا شخصيا أفضل إستخدام طريقة الحقن بالدهون في جراحة تثخين القضيب.

الحقن بالدهون، هي عملية سحب دهون من منطقة دهنية في الجسم وإجراء بعض المُعالجات عليها ومن ثم إعادة حقنها في منطقة أخرى في جسم المريض نفسه.

40% تقريبا من الدهون المنقولة تبقى دائمة بعد مرور 6 أشهر. الدهون التي تبقى بعد 6 اشهر تبقى دائمة مدى الحياة. بعد مرور هذه الفترة لا يطرأ عليها تغيير. ولأن نسبة الدهون التي تبقى في القضيب هي 40% فقط، لذا فأنا أقوم بحقن كمية دهون أكثر من المطلوب. الكمية المُتبقية بعد ذوبان بقية الدهون ستكون كافية لنا. غير أن حقن كمية كبيرة من الدهون أو الإفراط في ذلك لا يزيد من النجاح. في مثل هذه الحالة يزيد ذوبان الدهون وتقل الحيوية في الدهون الأخرى.

وبقدر ما تكون عملية حقن الدهون في القضيب ناجحة إلا أن هناك حالات قد تتطلب إجراء التطبيق مرة أخرى. ورغم رضاء المرضى عن النتيجة إلا أنهم قد يستدعون إعادة إجراء عملية تثخين القضيب مرة أخرى بعد ستة اشهر.

يتم سحب الدهون بتقنية شفط الدهون liposuction. لن يكون هناك أثر محل سحب الدهون.

نوع التخدير في جراحة إطالة وتثخين القضيب

في جراحات القضيب يتم إستخدام التخدير الجُزئي. وبفضل ذلك ودون أن يخضع المريض للتخدير العام وبدون أي شعور بشيء يُمكنه الذهاب إلى منزله بعد العملية التي تستغرق 1,5 ساعة تقريبا.

ما بعد جراحة إطالة وتثخين القضيب

بعد جراحة إطالة وتثخين القضيب يُمكن للمرضى العودة لمُمارسة حياتهم الطبيعية، لن يشعر أحدا بأنك قمت بإجراء جراحة. لن يكون هناك وجود لأثر بعد جراحة تثخين القضيب. أم جراحة إطالة القضيب سيكون هناك خط للتقطيب بين القضيب وكيس الصفن، ولأن هذه المنطقة تتعافى بشكل جيد جدا فلن يظهر فيها أثر الخياط. ولن يُلاحظ أحدا بأنك قمت بإجراء جراحة.

بعد جراحة القضيب الآلام ستكون فقط في المناطق التي تم سحب الدهون منها؛ منطقة البطن أو منطقة الأرداف. لن يكون هناك آلام في القضيب في فترة قريبة. وعلى إعتبار أن القضيب يُعتبر منطقة يُمكن أن تكبر كثيرا يتم وضع ضمادة عليه لمنع حدوث إنتفاخات أو تورمات بشكل كبير ومنع حدوث الإنتصاب.

تبقى هذه الضمادة لمدة 4-5 أيام بعدها يتم فكها. هذه الضمادة لن تظهر من خارج البنطلون، لن يُلاحظ أحدا ذلك. بعد 15 يوما تقريبا سيصل القضيب إلى أفضل مرحلة فيكون سميكا ومشدودا. بعد هذه الفترة سوف تقل الإنتفاخات ويبدأ القضيب باللين والعودة إلى حالته الطبيعية. بعد مرور شهر يصل القضيب إلى مرحلة التصحيح التام له. النتيجة النهائية والأخيرة ستظهر بعد ستة اشهر.

ينبغي للمرضى أن يتجنبوا العلاقة الجنسية لمدة أربعة أسابيع بعد العملية.

ما هي المُضاعفات التي قد تحصل بعد جراحة إطالة وتثخين القضيب؟

في التقنية التي أستخدمها لا يُمكن أن يُفقد الإنتصاب أو الإحساس. ولكن كما هو الحال في جميع العمليات فقد يكون هناك مشاكلا خاصة بهذه العملية. وإن كان نادرا ما يحدث غير أن العدوى يُمكن رُؤيتها بعد اسبوع من الجراحة ويكون هناك إحمرارا في القضيب يتبعه بعض الألم. قد يتطلب الأمر إستخدام المُضادات الحيوية أو خراطيم الشفط.

قد تحدث بعض الكدمات والتورمات في المناطق التي تم سحب الدهون منها.

حدوث تكور في الدهون (يُخبرون المريض بأنها تكلسات) وإن كانت قليلا ما تحدث فهي قد تحدث بعد حقن القضيب بالدهون. إذا لم تنتهي تلك التكورات من تلقاء نفسها خلال ستة أشهر، يُمكن إزالة هذه التكورات بطريقة سهلة.

الجراحات المُنفذة لإعوجاج القضيب

كما أن إعوجاج القضيب قد يكون منذ الولادة فهو قد يكون أيضا نتيجة خطأ في الطهور، أو نتيجة عملية أجريت على إثر صدمة مر بها الشخص. بدلا أن يكون القضيب مُستقيما للأمام في حال إنتصابه،

يكون مائلا إلى أحد الأطراف. يتم تشخيص حالة الإعوجاج بشكل سليم عندما يكون القضيب في حالة الإنتصاب. مُشكلة إعوجاج القضيب يُمكن تصحيحها بالجراحة. إنحناء القضيب يكون للأمام، للخلف أو إلى جنب. قد يُواجه المرضى صعوبة أثناء الجماع أو أنهم قد يشعرون بالألم.

الجراحة التي يتم تنفيذها، يتم الدخول من شق الطهور ويتم عمل ثنية عكس إتجاه إعوجاج القضيب. وبفضل ذلك نكون قد صححنا إتجاه القضيب.

أثناء الجراحة نقوم بتهيئة إنتصاب إصطناعي للتأكد من نجاح الجراحة. إذا لم يكن هناك إعوجاج بدرجة كبيرة فلن يطرأ أي قصر في طول القضيب. المرضى الذين يُعانون من إعوجاج بدرجة كبيرة قد يقصر القضيب لديهم بقدر بسيط بعد العملية.

مُعالجة القذف المُبكر بتطبيق حشو مُؤقت في حشفة (رأس) القضيب

هناك أسباب كثيرة للقذف المُبكر عند الرجال. منها أسباب نفسية، عدم التوافق بين الزوجين، أوالحساسية المُفرطة في حشفة القضيب.

ولمنع حدوث القذف المُبكر هناك طُرق عدة للمُعالجة. أكثر هذه الطُرق عمليا هي glans penis وهي عمل حشوة مُؤقتة على حشفة القضيب لتقليل الحساسية بقدر ما في حافة القضيب. هذه العملية لن تُغير من شعوركم المُعتاد، إنها فقط سوف تُقلل من الحساسية المُفرطة التي تتسبب في القذف المُبكر، وهو تطبيق للحد من القذف المُبكر فقط.

عملية وضع الحشوة على حشفة القضيب لمنع حدوث القذف المُبكر، تتم تحت تأثير التخدير الموضعي وبإستخدام الكريم (المرهم) وهي عملية سهلة جدا. أثناء مُعالجة القذف المُبكر تُوضع حشوة في حشفة القضيب،

وفي نفس الوقت فإن هذه الحشوة تلعب دورا في إعطاء القضيب حجما أكبر قليلا من حجمه المُعتاد. مُدة بقاء العملية والحشوة الموضوعة هي سنة واحدة.

بعد التطبيق الأول ببضعة أيام سوف تتشكل إنتفاخات في الحشفة، عدا ذلك فإن المريض يُمكنه أن يستمر في مُمارسة حياته بشكل طبيعي. بعد اسبوع ستكتمل الكفاءة بشكل تام. وبعد مرور سنة تفقد الحشوة مفعولها ويعود إلى سيرته الأولى.

الأسئلة المُتكررة بخصوص جراحة إطالة وتثخين القضيب

كم سنتيمتر يطول القضيب بعد عملية إطالة القضيب؟

بعد عملية إطالة القضيب فأقصى ما يكون هو زيادة الطول بقدر 2-3 سم، وأكثر من ذلك غير صحيح. عندما يتم الجمع بين هذه العملية وعملية تثخين القضيب فإن سماكة القضيب سوف تبدو بشكل واضح. ولا توجد مُشكلة في ذلك. لهذا السبب فإن التغير في الطول والسماكة معا يُعطي للقضيب مظهرا أكبر من حيث الحجم. إذا تكررت عملية التثخين للقضيب عندئذ سيبدو القضيب أكثر سماكة وأكبر في الحجم. لذا يكون هناك حدود للطول ولا يوجد حدود للعرض أو السماكة.

هل ينجم فقدان للشعور في عملية تكبير القضيب؟

بعد عملية تكبير القضيب لا يُمكن أن يطرأ أي تغيير على الحساسية، سيبقى مستوى الحساسية على ما كان عليه قبل العملية.

هل يحدث فقدان للإنتصاب في عملية إطالة وتثخين القضيب؟

في التقنية التي أستخدمها في عملية إطالة وتثخين القضيب لا يتم فقدان الإنتصاب بعد العملية، بل وإعتبارا من اليوم الأول قد يحدث الإنتصاب. ولمنع حدوث الإنتصاب في الأيام الأولى أقوم بربط ضمادات على القضيب.

في عملية تثخين القضيب هل تنزلق الدهون لمنطقة أخرى؟

بعد حقن القضيب بالدهون يستحيل أن تنزلق الدهون تجاه كيس الصفن، الدهون لا تنتقل إلى منطقة أخرى، الإنتفاخات فقط هي التي قد تمتد إلى كيس الصفن.

هل تُحد عملية تكبير القضيب من القذف المُبكر؟

لا تُحد عملية تكبير القضيب من القذف المُبكر، أو أنها لا تُؤخر القذف. ليست لها علاقة بهذا الشأن. للحد من القذف المُبكر هناك تطبيق لوضع حشوة مُؤقتة على حشفة القضيب.

هل يُمكن حقن حشفة القضيب بالدهون في عملية تثخين القضيب؟

جراحات تثخين القضيب، يتم إجراء تعديل بيئي على مُحيط جسم القضيب. تُجرى للقضيب عملية تكبير دائمة، غير أن فيما يُسمى بـ glans penis لا يُمكن حقن الحشفة بالدهون. هذه المنطقة تتمدد تلقائيا في وضع الإنتصاب، ليس هناك داع لتكبير حشفة القضيب عن طريق الجراحة.

العلاج التجميلي في تركيا:

يمكن أن يقدم الطاقم الطبي من فرق الجراحة والأطباء والمستشارين في مشفى الصحة و الجمال أفضل خيارات العلاج والاستشارات المجانية – وذلك عبر سعيهم الدؤوب لمواكبة أحدث التقنيات والأساليب الطبية. 

اطلب استشارة مجانية.

أقراء أيضا….

اترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.