انحناء القضيب والعلاج في تركيا

انحناء القضيب هو حالة جسدية يمكن أن يكون لها العديد من التأثيرات العاطفية على الرجل، ويصف المرضى الذين يعانون من هذه الحالة من انحناء القضيب أثناء الانتصاب.

انحناء القضيب والعلاج في تركيا

وعادةً ما يتم التعرف عليه عند سن البلوغ، وفي الغالب ما يكون الانحناء خلقي منذ الولادة، ومع ذلك تعد هذه الحالة نادرة.

ومن الممكن أن يكون انحناء القضيب بسبب مرض بيروني (Peyronie’s disease) وهي حالة غير سرطانية ناتجة عن نسيج ندبي ليفي يتطور على القضيب ويسبب انتصابًا منحنيًا ومؤلمًا.

ويختلف شكل القضيب وحجمه ولا يكون مدعاة للقلق في كثير من الأحيان، ولكن قد تؤثر هذه الحالة على قدرة الرجل على ممارسة الجنس، حيث أنه من الصعب الحصول على الانتصاب أو الحفاظ عليه.

ونادرًا ما يختفي مرض بيروني من تلقاء نفسه، لذلك يساعد العلاج المبكر من تقليل تفاقم الأعراض وتحسين الأعراض، مثل: الألم، والانحناء، وقصر القضيب.

تعرف على أهم التفاصيل حول هذا الموضوع في المقال الآتي:

أعراض انحناء القضيب

قد تظهر علامات وأعراض مرض بيروني فجأة وتتطور تدريجيًا، وتشمل الأعراض الأكثر شيوعًا ما يأتي:

  • النسيج الندبي: يمكن الشعور بالنسيج الندبي والذي يسمى باللويحات الموجودة تحت جلد القضيب على شكل كتل مسطحة أو شريط من الأنسجة الصلبة.
  • انحناء كبير في القضيب: من الممكن أن ينحني القضيب للأعلى أو للأسفل أو قد ينحني إلى جانب واحد.
  • مشكلات الانتصاب: من أبرز الأعراض مواجهة مشكلة في الانتصاب أو ضعف الانتصاب.
  • تقصير القضيب: يصبح القضيب أقصر بسبب مرض بيروني.
  • الألم: يعاني البعض من ألم في القضيب سواءً مع الانتصاب أو بدونه.
  • تشوه القضيب: بعض الرجال المصابين بمرض بيروني قد يكون القضيب المنتصب ضيق، أو لديه فجوات، أو حتى مظهر يشبه الساعة الرملية مع وجود شريط ضيق حول القضيب.

ويجدر التنويه أن الانحناء وقصر القضيب قد يتفاقم تدريجيًا، ومع ذلك في مرحلةٍ ما قد تستقر الحالة بعد 3 – 12 شهرًا، كما أن الألم يتحسن أثناء الانتصاب عادةً في غضون عام أو عامين، ولكن غالبًا ما يظل النسيج الندبي وقصر القضيب والانحناء.

وتوجد أيضًا مرحلتين من مرض بيروني، وهما:

  • المرحلة الحادة: حيث أنه يوجد ألم في القضيب، وتغيرات في الانحناء أو الطول، أو تشوه القضيب، وتحدث هذه المرحلة في وقت مبكر من المرض، وتستمر لمدة 2 – 4 أسابيع وفي بعض الأحيان تستمر لمدة قد تصل إلى عام.
  • المرحلة المزمنة: تكون الأعراض مستقرة ولا يوجد ألم في القضيب، أو تغيرات في الانحناء أو الطول، أو تشوه في القضيب، وتحدث هذه المرحلة المزمنة بشكل عام بعد حوالي 3 – 12 شهرًا من بدء الأعراض.

أسباب وعوامل خطر انحناء القضيب

تعرف على أسباب وعوامل الخطر المؤدية لانحناء القضيب:

1. أسباب انحناء القضيب

تقوس القضيب عندما لا يكون ناتج عن مرض بيروني فهو حالة خلقية أي أن الرجال يولدون به، أما إذا كان بسبب مرض بيروني فلم يتم فهم الأسباب بشكل واضح ولكن قد تؤدي بعض العوامل للإصابة به، وأبرزها: تكرار إصابة القضيب أثناء ممارسة الجنس أو نتيجة حادث.

أو من الممكن أثناء شفاء القضيب بعد الإصابة قد تتشكل أنسجة ندبة بطريقة غير منظمة مما يؤدي للإصابة بانحناء القضيب.

ويحتوي كل جانب من جوانب القضيب على أنبوب يشبه الإسفنج يحتوي على العديد من الأوعية الدموية الدقيقة، ويتم تغليف كل من الجسم الكهفي بغلاف من الأنسجة المرنة تسمى الغلالة البيضاء والتي تمتد أثناء الانتصاب.

في مرض بيروني عندما يصبح القضيب منتصبًا لا تتمدد المنطقة التي يوجد بها نسيج ندبي وقد ينحني القضيب أو يتشوه وربما قد يكون مؤلمًا.

2. عوامل الخطر المؤدية لانحناء القضيب

لا تؤدي إصابة القضيب الخفيفة دائمًا إلى مرض بيروني، ومع ذلك يمكن أن تؤدي عدة عوامل مختلفة في ضعف التئام الجروح وتراكم الأنسجة الندبية التي قد تلعب دورًا مهمًا، وتشمل:

  • الوراثة: إذا كان أحد أفراد الأسرة مصابًا بهذه الحالة فمن الممكن أن يزيد خطر الإصابة به.
  • اضطرابات النسيج الضام: بعض الرجال يعانون من اضطرابات معينة في النسيج الضام، وبالتالي لديهم مخاطر أكبر بالإصابة بانحناء القضيب.
  • العمر: يمكن أن يصيب انحناء القضيب الرجال في أي عمر، ولكن تزداد هذه الحالة في الغالب مع التقدم في العمر خاصة في عمر 50 – 60 عامًا، بينما الرجال الأصغر سنًا يحدث لديهم التقوس بشكل أقل.

مضاعفات انحناء القضيب

من أبرز مضاعفات انحناء القضيب، ما يأتي:

  • عدم القدرة على الجماع.
  • صعوبة في تحقيق الانتصاب أو الحفاظ عليه.
  • القلق أو التوتر بشأن القدرات الجنسية أو مظهر القضيب.
  • ضغط في العلاقة مع الشريك.
  • صعوبة الإنجاب.
  • انخفاض طول القضيب.
  • ألم القضيب.

تشخيص انحناء القضيب

يقوم الطبيب في حالة انحناء القضيب الخلقي بأخذ التاريخ الطبي والجنسي للرجل لتحديد الانحناء الخلقي للقضيب، وقد يقوم الطبيب بفحص القضيب أثناء الانتصاب بعد أن يتم إعطاء المريض حقنة من الأدوية الوريدية للحث على الانتصاب.

بينما لو كان الرجل يعاني من مرض بيروني ففي الغالب قد يكون التشخيص البدني كافيًا لتحديد وجود النسيج الندبي في القضيب، حيث أن الطبيب يقوم بتحسس القضيب عندما لا يكون منتصبًا لتحديد موقع كمية النسيج الندبي، كما أنه قد يقيس طول القضيب.

وقد يطلب الطبيب أيضًا إحضار صور للقضيب المنتصب في المنزل لتحديد درجة الانحناء أو موقع النسيج الندبي أو التفاصيل الأخرى، وقد يحتاج المريض لإجراء بعض الفحوصات الأخرى، مثل:

  • التصوير بالموجات فوق الصوتية لرؤية تشوهات القضيب.
  • حقن القضيب مباشرة لحثه على الانتصاب.

علاج انحناء القضيب

إذا كان انحناء القضيب خفيفًا فإن هذه الحالة لا تتطلب أي علاج، ومع ذلك قد تتداخل درجة الانحناء بشكل كبير مع القدرة على الجماع، لذلك يمكن إجراء التصحيح الجراحي لاستعادة الوظيفة والشكل الطبيعي للقضيب.

أما إذا كان المريض يعاني من مرض بيروني فإن العلاجات المستخدمة ما يأتي:

1. علاج انحناء القضيب في المرحلة الحادة

يتم علاج انحناء القضيب في وقت مبكر من المرض حيث أن العلاج يمنع تغير طول القضيب ويقلل مدى الانحناء الذي يحدث، أما بالنسبة للعلاجات الطبية والحقن فهي اختيارية وبعضها أكثر فعالية من البعض الآخر.

ولكن لا ينصح في هذه المرحلة بإجراء الجراحة حتى يستقر الوضع لتجنب الحاجة إلى تكرار الجراحة.

2. علاج انحناء القضيب في المرحلة المزمنة

تتوفر العديد من العلاجات المحتملة والتي يمكن استخدامها بمفردها أو معًا، وتشمل:

  • الانتظار اليقظ.
  • علاجات الحقن.
  • العلاج بالسحب القضيبي.
  • الجراحة.

ويجدر التنويه أنه لا ينصح باستخدام الأدوية الفموية في هذه المرحلة حيث أنها لم تثبت فعاليتها.

3. العلاج بالأدوية

قد تقلل الأدوية التي يتم حقنها مباشرة في القضيب من الانحناء والألم، ويمكن أيضًا استخدام أدوية حقن أخرى أو أدوية فموية، وتشمل:

  • كولاجيناز (Collagenase): يتم استخدامه للرجال الذين يعانون من انحناءات متوسطة إلى شديدة وعقدة محسوسة، ويساعد هذا العلاج على تحسين انحناء القضيب من خلال تكسير الكولاجين الذي يسبب الانحناء.
  • فيراباميل (Verapamil): يستخدم لعلاج ارتفاع ضغط الدم، ولكنه يقوم بتعطيل إنتاج الكولاجين وبالتالي يساعد على تخفيف الألم.
  • الانترفيرون (Interferon): هو نوع من البروتين يعطل إنتاج الأنسجة الليفية ويساعد في تكسيرها، وبالتالي من الممكن أن يساعد في تخفيف آلام القضيب لدى الرجال.

4. العلاج بالسحب القضيبي

يتضمن علاج السحب القضيبي شد القضيب بجهاز ميكانيكي ذاتي التطبيق لفترة من الوقت لتحسين طول القضيب وانحناءه وتشوهه، واعتمادًا على الجهاز المحدد قد يلزم ارتداءه لمدة تتراوح من 30 دقيقة إلى 8 ساعات يوميًا للحصول على النتائج.

5. الجراحة

من الممكن أن يقترح الطبيب الجراحة إذا كان تشوه القضيب شديدًا أو مزعجًا بدرجة كافية يمنع الشخص من ممارسة الجنس، وفي الغالب لا يتم إجراؤها إلا بعد 9 – 12 شهرًا حتى يستقر وضع القضيب، وتشمل الطرق الجراحية:

  • خياطة الجانب السليم: يتم استخدام مجموعة متنوعة من الإجراءات لخياطة الجانب الأطول من القضيب وهو الجانب الذي لا يحتوي على نسيج ندبي.
  • شق أو استئصال وتطعيم: يقوم الطبيب بعمل شق واحد أو أكثر في النسيج الندبي للسماح للغمد بالتمدد واستقامة القضيب، ويستخدم هذا الإجراء بشكل عام لدى الرجال الذين يعانون من انحناء وتشوه شديد في القضيب.
  • زرع القضيب: يتم إدخال غرسات القضيب الموضوعة جراحيًا في الأنسجة الإسفنجية التي تمتلئ بالدم أثناء الانتصاب، وقد تكون هذه الغرسات شبه صلبة يتم ثنيها يدويًا في معظم الوقت، ويتم نفخ نوع آخر من الغرسات بمضخة مزروعة في كيس الصفن.

وتعتمد نوع الجراحة المستخدمة على حالة المريض بشكل عام، ومكان النسيج الندبي، وشدة الأعراض، وعوامل أخرى.

الوقاية من انحناء القضيب

تساعد الطرق الآتية من حماية القضيب من الإصابة بمرض بيروني والتسبب بانحناء القضيب، والتي تشمل:

  • الالتزام بتناول أدوية الضعف الجنسي خاصة عند عدم القدرة على ممارسة الجنس.
  • استخدام مزلق الذي لا يحتاج إلى وصفة طبيعية أثناء ممارسة الجنس.
  • البقاء في الأعلى عند ممارسة الجنس حيث أن هذا يجعل القضيب ينحني أكثر.
  • الابتعاد عن الحركات التي قد تسبب ثني القضيب أثناء الدفع.
  • الابتعاد عن ممارسة الجنس عند الشعور بالتعب.

الأنواع الشائعة

الفرق بين انحناء القضيب الخلقي وانحناء القضيب الناتج عن مرض بيروني أن الانحناء الخلقي يولد به الرجل ولا تظهر عليه أي أعراض إلا عندما يكون القضيب منتصب، وفي الغالب يتم ملاحظة الانحناء في وقت مبكر، على عكس مرض بيروني الذي يحدث بسبب الأنسجة الندبية التي تؤدي لانحناء القضيب.

لا يتضمن الانحناء الخلقي ندبًا في الأغطية المرنة لغرف الانتصاب كما هو الحال مع مرض بيروني، لذلك عادةً ما ينطوي الانحناء الخلقي للقضيب على منحنى هابط أو جانبي أو مزيج من الاثنين معًا.

الأسأله الشائعة

العلاج التجميلي في تركيا:

يمكن أن يقدم الطاقم الطبي من فرق الجراحة والأطباء والمستشارين في مشفى الصحة و الجمال أفضل خيارات العلاج والاستشارات المجانية – وذلك عبر سعيهم الدؤوب لمواكبة أحدث التقنيات والأساليب الطبية. 

اطلب استشارة مجانية.

أقراء أيضا….

اترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.