السنخ الجاف ما هو و ما تشخيصه و كيف يُعالج

هل السنخ الجاف شائع؟

السنخ الجاف هو من أكثر مضاعفات إزالة الأسنان شيوعًا بالرغم من ندرة حصوله نسبيا. ويحدث عند عدم تشكل جلطة دموية لحماية الثقب الموجود في اللثة أثناء التعافي بعد إزالة السن من العظام واللثة. و يمكن أن يترك السنخ الجاف الأعصاب والعظام مكشوفة لذلك من المهم طلب مساعدة الطبيب. حيث قد يؤدي ذلك إلى الإصابة ومضاعفات أخرى إذا تركت دون علاج.

و وجد باحثون في دراسة أجريت عام 2016 أن حوالي 40 شخصًا من أصل 2218 تمت ملاحظتهم قد عانوا من درجة معينة من السنخ الجاف. هذا يضع معدل الإصابة عند 1.8 بالمائة.

السنخ الجاف

كيف يمكن التعرف على السنخ الجاف؟

  • إذا كان المريض قادرًا على النظر إلى فمه المفتوح في المرآة ورؤية العظام في المكان الذي كانت عليه الأسنان ، فمن المحتمل الإصابة  بالسنخ الجاف.
  • الشعور بألم نابض غير مبرر في الفك قد ينتشر هذا الألم من موقع الخلع حتى منطقة الاذن أو العين أو الصدغ أو الرقبة وعادة ما يكون الشعور به في نفس جانب موقع قلع السن. و يتطور هذا الألم عادة في غضون ثلاثة أيام من قلع الأسنان ، ولكن يمكن أن يحدث في أي وقت.
  • تشمل الأعراض الأخرى رائحة الفم الكريهة والمذاق المزعج في الفم.

ملاحظة: يجب الحصول على مساعدة طبية من طبيب الأسنان على الفور إذا عانى المريض من أي من هذه الأعراض.

ما الذي يسبب السنخ الجاف؟

يمكن أن يظهر السنخ الجاف إذا لم تتشكل جلطة دموية واقية بعد قلع الأسنان في المساحة الفارغة و قد يحدث السنخَ الجافَ أيضًا إذا تم إخراج الجلطة الدموية من اللثة.

ما الذي يمنع هذه الجلطة الدموية من التكون؟

لم يتأكد الباحثون من السبب لكن يُعتقد أن التلوث الجرثومي ، سواء من الطعام أو السائل أو أي شيء آخر يدخل الفم ، يمكن أن يثير هذه الاستجابة.

و قد تؤدي الصدمة في المنطقة أيضًا إلى السنخ الجاف حيث يمكن أن يحدث هذا أثناء قلع الأسنان المعقد أو أثناء الرعاية اللاحقة. فعلى سبيل المثال ، قد يؤدي دس المنطقة بفرشاة الأسنان عن طريق الخطأ إلى تعطيل التخثر.

ما هي عوامل الخطر؟

المعاناة من سنخ جاف سابق حيث يزداد خطر حدوث ذلك عند الأشخاص الذين أصيبوا به سابقا. لذا يجب التأكد من أن طبيب الأسنان أو جراح الفم على دراية بتاريخ المريض مع السنخَ الجافَ قبل قلع الأسنان المخطط له. و تزداد احتمالية الإصابة بالسنخَ الجافَ في حال:

تدخين السجائر أو استخدام منتجات التبغ الأخرى لا يمكن للمواد الكيميائية أن تبطئ الشفاء وتلوث الجرح فحسب ، بل يمكن أن يؤدي الاستنشاق إلى إزاحة الجلطة الدموية.

تناول موانع الحمل الفموية: تحتوي بعض حبوب منع الحمل على مستويات عالية من هرمون الاستروجين ، مما قد يعطل عملية الشفاء.

عدم الاهتمام بالجرح بشكل صحيح: يمكن أن يؤدي تجاهل تعليمات طبيب الأسنان للعناية المنزلية أو عدم ممارسة نظافة الفم الجيدة إلى حدوث سنخ جاف.

كيف يتم تشخيص السنخ الجاف؟

من المهم الاتصال بطبيب الأسنان أو الجراح على الفور في حال الشعور بألم شديد بعد خلع السن حيث يلقي نظرة على التجويف الفارغ ومناقشة الخطوات التالية. و  قد يقترح طبيب الأسنان في بعض الحالات إجراء أشعة سينية لاستبعاد الحالات الأخرى. و يشمل ذلك عدوى العظام (التهاب العظم والنقي) أو احتمالية استمرار وجود العظام أو الجذور في موقع الخلع.

ما هي المضاعفات المحتملة؟

نادراً ما ينتج عن السنخ الجاف مضاعفات ، ولكن من المحتمل حدوث مضاعفات إذا تركت الحالة دون علاج و هذا يشمل:

  • تأخر الشفاء
  • عدوى في التجويف
  • العدوى التي تنتشر في العظام

كيفية علاج السنخ الجاف؟

  • يقوم طبيب الأسنان بتنظيف السنخ جاف للتأكد من خلوه من الطعام والجزيئات الأخرى حيث قد يخفف ذلك من أي ألم ويمكن أن يساعد في منع تكون العدوى.
  • قد يقوم طبيب الأسنان أيضًا بتعبئة التجويف بشاش وهلام طبي للمساعدة في تخدير الألم.
  • يحتاج المريض بعد إزالة الضمادة إلى تنظيف التجويف مرة أخرى. و من المحتمل أن يوصي طبيب الأسنان بشطفه بالماء المالح أو بوصفة طبية اخرى.
  • يمكن أن تساعد مسكنات الألم التي لا تستلزم وصفة طبية في تخفيف أي إزعاج. و من المحتمل أن يوصي طبيب الأسنان بمسكن للآلام مضاد للالتهابات ، مثل إيبوبروفين (موترين آي بي ، أدفيل) أو الأسبرين (بوفرين). و قد يوفر الضمادات الباردة الراحة أيضًا.
  • يقوم طبيب الأسنان بفحص المنطقة المصابة ومناقشة أي خطوات تالية خلال موعد للمتابعة بعد حوالي أسبوع من الخلع.

إجراء الجراحات التجميلية في تركيا

يمكن أن يقدم الطاقم الطبي من فرق الجراحة والأطباء والمستشارين في مشفى الصحة والجمال أفضل خيارات العلاج والاستشارات المجانية – وذلك عبر سعيهم الدؤوب لمواكبة أحدث التقنيات والأساليب الطبية.

اطلب استشارة مجانية.

إقرأ أيضا…

اترك ردّاً

تواصل معنا على WhatsApp
1