التقشير الماسي للوجه في تركيا

يكمن السر وراء التقشير الماسي في قدرة الماس على إزالة رواسب البشرة وخلاياها الميتة والترسبات الدهنية على سطحها، من خلال فرك سطح الجهاز المزود بجزيئات الماس الدقيقة فوق سطح البشرة الخارجي برفق، ومن ثم التخلص من هذه البقايا لاحقاً.

التقشير الماسي للوجه في تركيا

إن كنتم ترغبونَ في بَشَرةٍ صحيّة، مشدودَة، خاليةٍ من التجاعِيدِ والتصبّغاتِ إلى حدٍّ كبير، ولكنّكم تجدونَ صعوبةً في التزام استخدامِ مستحضرات تقشيرِ البشرة وتنظيفِها، ندعوكم بالتعرّفِ في هذهِ المقالة على ما هو التقشير الماسي للوجه ولغيرهِ من مناطِق الجسم، لماذا يجرى أصلًا ومتى يمنعُ ذلك، كما نقارنُ فوائده واستخداماتهُ مع سلبياته، تأثيراتهِ الجانبية، والاختلاطاتِ المحتملة، كذلك نشرحُ لكم كيفَ يتمُّ إجراؤه، كيفيةَ التحضيرِ للإجراء، وما هي أهمُّ النصائح للحفاظِ على أفضلِ النتائج، بالإضافة إلى تكلفتهِ في عددٍ من الدول العربيّةِ والخارج، تابعوا معنا…

ماهو التقشير الماسي

لنتعرّفَ على ما هو التقشير الالماسي أو ما هو التقشير الماسي للوجه ؛ وهو إزالةُ الطبقات السطحيّةِ من الجلدِ وما تحويهِ من خلايا ميّتة، دهون، وأوساخٍ بشكلٍ ميكانيكيّ  باستخدامِ أداةٍ تقوم بالشفطِ وتحوي رأسًا مغطّى بطبقةٍ من الماسِ لتقوم بتقشيرِ الطبقة الخارجيّةِ للبشرة، كما أنها تقومُ بضخّ تيارٍ من الجزيئاتِ الدقيقةِ التي تقوم أيضًا بقشطِ الطبقة الخارجيّةِ للجلد، ممّا يحفّزُ اصطناع وترميمَ الجلد من جديدٍ بطبقةٍ ناعِمة، أكثرِ شبابًا، أنصَعِ لونًا، وخاليةٍ من التصبّغات.

فوائد التقشير الماسي

فوائد التقشير الالماسي تغطّي أيَّ حالةٍ ممّا يلي :

  • عدمُ تجانس ثخانَةِ طبقات البشرةِ وملمسِها.
  • الحصولُ على بشرةٍ نظيفة، ناعِمة، أفتَحُ لونًا، وأكثرُ نضارَة.
  • تصبّغاتُ الجلد بما فيها النمش والكلَف بسببِ أشعّةِ الشمس، والتقدُّمِ في العمر.
  • الندوبُ السطحيّةُ الناتِجة عن بعضِ الأمراضِ الجلديّةِ مثل حبِّ الشباب، العملياتِ أو الجروح.
  • التجاعيد، الترهلات، أو الخطوطُ التي تحدثُ مع التقدّمِ في العمر، والتي يسبِّبها التعرّضُ لأشعّة الشمس، والموادِ الكيميائيّةِ الشديدة.

النقاط الإيجابية لـ التقشير الماسي

تشملُ فوائد التقشير الماسي مقارنةً مع طرق تقشيرِ وتجديد البشرةِ الأخرى أنّه :

  • يناسِبُ جميع الأعمارَ بما فيهم الأطفال.
  • لا تتطلّبُ استخدام أيِّ موادٍ كيميائيّةٍ صناعية.
  • تناسِبُ مختلَف أنواعِ البشرة وتدرجاتِها اللونيّة.
  • تأثيراتُها الجانبيّةُ محدودَةٌ للغايَة، ويمكِنُ تدبيرها بسهولة.
  • لا تتضمّنُ إجراءَاتٍ جراحيّة، ولا تحتاج تخديرًا عامًا، أو فترةَ نقاهة.

النقاط السلبيّة لـ التقشير الماسي

برغمِ فوائد التقشير الماسي المتعدِّدةِ وأمانِه إلّا أنَّ لهُ بعضَ السلبيات:

  • لا تستمرُّ النتائِج بشكلٍ دائِم، إنّما يجبُ إجراء جلساتٍ لاحقة.
  • لا يعطي نتائِجَ جيّدة مع التجاعيدِ والندبات العميقةِ في الجلد.
  • يتضمّنُ تماسًا مباشرًا للأداة مع الجلد، لذلك يجبُ الحرص على تنظيفها وتعقيمِها جيّدًا قبل وبعد كلِّ استعمال.

المرشّحون لإجراء التقشير الماسي

يرشّحُ للحصولِ على فوائد التقشير الالماسي جميعُ من لديهم ندوبٌ سطحيّة، تصبّغات، تجاعِيد، ترهّلاتٌ وغيرها من مشاكلٍ جلديّةٍ معنّدةٍ على المعالَجةِ بالطُرق الأخرَى مثل المستحضراتِ الموضعيّة، بما فيها التقشير الماسي للركب والأكواعِ وغيرها، شرطَ معرفتهم ما هو التقشير الالماسي ومقدارِ فائدته، وأن يكونوا من غيرِ الممنوعينَ من الإجراء.

الأشخاص الممنوعين من التقشير

  • من يملكونَ ندوبًا خِلقيّةً كبيرة.
  • من لديهم إصابَةٌ بالهربس البسيطِ الحادِّ أو المتكرّر.
  • المصابونَ بحساسيّة، التهاب، حروقٍ شديدة، تقشيرٍ في المنطقة.
  • من أجروا عمليةً جراحيّةً قبل شهرين، والمعالَجونَ معالجةً إشعاعيةً في المنطقة.
  • يمنَعُ في بعضِ الأمراض الجلديّةِ بما فيها حبُّ الشباب، أو أيُّ حالةٍ جلديّةٍ متقيّحةٍ بسبب خطرِ حدوث عدوى.
  • في حالِ وجود ندباتٍ يزداد حجمُها، أو يتغيّرُ شكلَها، أو تنزفُ، فهي علاماتٌ على بعض أنواعِ سرطان الجلدِ والذي يجبُ أن يعالَجَ بشكلٍ منفصل.
  • من سبقَ أن أخذَ دواء إيزوتريتينوئين isotretinoin في 6 أشهرٍ سابقةٍ للإجراء، وهو دواءٌ يستعمّل لمعالجةِ حبِّ الشباب، يزيدُ خطر حدوثِ مضاعفاتِ التقشير.

نصائح ما قبل التقشِير الماسي

  • عدمُ إجراء أيِّ عملياتٍ تجميليّةٍ بما فيها إزالَةُ الشَعرِ من المنطقةِ المستهدَفَة بالعلاج.
  • التزامُ تناول ما قد يصِفهُ الطبيب من دواءٍ مثل مضادّاتِ الفيروسَاتِ قبل التقشِيرِ وبعدَه.
  • في بعضِ الحالات مثل حبِّ الشباب قد يصِفُ الطبيب مضادًّا حيويًّا لمنع حدوثِ عدوى جرثومية.
  • أقلِع عن التدخينِ لمدّة أسبوعٍ على الأقلِّ قبل التقشيرِ وبعدَه لمساعدةِ الجلد في الشفاءِ بشكلٍ أسرع.
  • ابتعد عن أشعةِ الشمس المباشرةِ دون واقٍ من الشمس قبل أسبوعٍ لمنع حدوثِ تصبّغاتٍ بعد التقشير.
  • توقّف عن تناولِ الأدوية التي تزيدُ من سيولة الدَّمِ مثل مميّعاتِ الدَّم، مضادّاتِ الالتهاب غيرِ الستيروئيديّةِ مثل الأسبرين، وبعضِ المتمِّماتِ الغذائيّة.

 تحضير المريض لـ التقشِير الماسي

  • يتأكدُ الطبيب من مناسبةِ المريض للإجراء، من خلالِ سؤاله عن أمراضِهِ السابقة والأدويةِ التي أخذها، والإجراءَاتِ التجميليّةِ التي قام بِها، يفحصُ الجلد لتقديرِ ملاءَمته للإجراءِ والفائِدة المرجوّة. وعليهِ أن يناقِش المريضَ حول ماهو التقشير الماسي وما يتوقّعهُ من العمليةِ وما قد تسبِّبهُ من تأثيراتٍ جانبيّة.
  • في يومِ الإجراء ينبغي غسلُ الوجه جيّدًا، وإزالَةُ جميع أنواعِ مستحضراتِ التجميلِ أو الكريمَاتِ في حالِ تطبيقِها.
  • من المهمِّ ارتداء ملابسَ واسِعةً ومريحةً من جِهة مكانِ إجراء التقشير.

كيفية إجراء التقشِير الماسي

تستغرِقُ جلسة التقشيرِ دقائِق قليلةً حتّى ساعةٍ من الزمن حسب مساحةِ المنطقة وحالَتها، يجريها طبيبٌ مختصٌّ في الجراحةِ التجميليّةِ أو الأمراضِ الجلديّة، متدرّبٌ على الإجراء، وتدبيرِ الاختلاطَاتِ المحتمَلة، باستخدامِ جهاز تقشير ماسي احترافيٍّ مختلفٌ عن جهاز التقشير الماسي المنزلي وبرغم أنهُ يمكن الشعورُ بالإجراء إلّا أنّهُ ليس مؤلِمًا، ولا يحتاجُ للتخدير.

تقشير الماسي قبل وبعد

خطوات إجراء التقشير الالماسي للوجه

  • يشرَحُ الطبيب ما هو التقشير الماسي للوجه وكيفيةَ إجراؤُه.
  • يطلبُ الإذن بالتقاطِ بعض الصور قبلَ إجراء التقشير الماسي لمقارنتها مع نتيجةِ التقشير.
  • يجبُ إزالة العدساتِ اللاصقةِ وتغطية العينينِ لحمايتها من أيِّ أجزاءٍ متطايرة.
  • يضبطُ قوة ضغطِ الجزيئات الدقيقةِ المقشِّرة، وقوةَ الشفطِ بما يلائِمُ البشرةَ والمريض.
  • يقومُ الطبيب بتمريرِ أداة الجهاز ذاتِ الرأس الماسيِّ على المنطقةِ المراد تقشيرها وفقَ حركاتٍ مدروسة.
  • يمسحُ جميع بقايا الجلد المتشكِّلةِ باستخدام منشفةٍ رطبة.
  • يضَع مرهَمًا مرطّبًا للبشرة وواقيًا من الشمس.
  • يغطّي الجلدَ بضمادٍ طبيٍّ معقَّم.
  • يشرحُ تعليمات الرعايةِ بالبشرة بعدَ التقشير، وقد يصِفُ بعض الأدوية، ويحدِّد موعدًا لإزالة الضماد، وربّما لإجراءِ جلسةٍ أخرى.

لا تحتاج جلساتِ التقشير هذه فترةَ نقاهة، رغم أنها قد تسبِّبُ بعض الاحمرارِ والتوّرمِ للوجه والذي يزولُ في غضونِ يومين، وخلال هذهِ الفترة فقط قد لا يفضِّلُ بعض المرضَى مخالَطةَ الناسِ والعودةَ للعمل.

ما هي المناطِق التي يستهدفها التقشير الماسي ؟

يمكنُ إجراء التقشِير الماسي لأيِّ منطقةٍ من الجلد، ما عدا المنطقةِ حول العينين خشيةَ أذيتهما بالجزيئاتِ الدقيقة، ومثالُها تقشير الالماسي للوجه والرقبةِ وكذلك التقشير الماسي للركب والأكواعِ وغيرها من مناطقَ صعبة الوصولِ والتقشِير بالطرقِ المعتادة.

متى تظهر نتائج التقشير الماسي ؟

يمكنُ الشعور بنعومةِ الجلد بعد شفائهِ وترميمه في غضونِ أسبوعين أو أكثر قليلًا، بالإضافَة إلى تجانسٍ أكبر في لونِ البشرة وثخانةِ طبقاتها، ولكن تحتاجُ النتيجة النهائيّةُ المطلوبةُ لعدّة جلسات.

نسبة نجاح التقشِير الماسي

برغمِ أنه إجراءٌ فعّالٌ وآمنٌ فيما يخصُّ الندوب، الترهّلات، الخطوط، والتصبّغاتِ السطحيةِ ولكن يعيبُ هذا النوعِ من التقشير أن نتائجهُ مؤقتة، ومشروطةٌ بحماية الجلدِ من العواملِ الخارجيّةِ لا سيما أشعةِ الشمسِ المباشرة، بالإضافة لالتزامِ تعليماتِ العنايةِ بعد التقشير.

عدد الجلسات المطلوبة لظهور نتائج التقشير الماسي

يحتاجُ معظم المرضى الراغبينَ بإجراء التقشيرِ لإجراء ما بين 5 إلى 12 جلسة، بمعدّلِ جلسةٍ كلّ أسبوعٍ إلى أسبوعينِ أو أكثر.

تقشير الماسي قبل وبعد

في الصورةِ التاليةِ مقارنة تقشير الماسي قبل وبعد جلسةٍ واحدة.

التقشير الماسي للوجه في تركيا
تقشير الماسي قبل وبعد

اختلاطات التقشير الماسي

في حالِ إجرائهِ بيد طبيبٍ مختصٍ لا تحدُث غالبًا أيِّة اختلاطَات خطيرَة.

  • بعد الجلسةِ مباشرةً ينتاب الجلد شعورٌ بالحرقَة، اللسع، أو الحكّة بالإضافَة للاحمرار، التوّرم، تشكّلِ كدمات، والحساسيّةِ الشديدة من أشعّةِ الشمس وهي ردُّ فعلٍ طبيعيٍّ يزول في غضونِ يومين، يبديهِ الجلد بسببِ إزالة الطبقةِ الخارجيةِ منه.
  • لا يحدثُ مضاعَفاتٌ مرتبطةٌ بصباغ الجلدِ عند التقشيرِ بهذه الطريقَة؛ بسبب اقتصارِ التقشيرِ على الطبقاتِ السطحيةِ فقط.
  • قد يحدثُ جفافٌ للجلدِ لذلك ينبغي المداومةُ على غسلِ المنطقة واستخدام مرهمٍ مرطّب.
  • بشكلٍ نادرٍ قد تحدُثُ عدوى جرثوميّة، أو فيروسيّةً مثل عودةِ الإصابَة بالهربسِ البسيط.
  • تفاقُم حساسيّةِ الجلدِ أو التهابه.

متى أطلب المساعدة الطبية؟

  • في حالِ ازدياد حالةِ الجلد سوءًا مثل زيادةِ الاحمرار، التورّم، والحكّة، أو ظهورِ أعراضٍ غير متوقّعةٍ مثل النزف، والارتشاح، أو الألمِ الشديد.
  • أيضًا من المهمِّ مراجَعة الطبيبِ في حال تغيّرِ لون الجلدِ ليصبِح أغمقَ في بعضِ المناطِق أو أفتحَ لونًا، والذي قد يصفِ أدويةً تساعد في التخلّصِ من اضطراباتِ التصبّغ.

نصائح بعد التقشير الالماسي للوجه أو لمناطق أخرى

  • بعد أن يترمَّم الجلد يمكنُ وضع مستحضراتٍ تقلِّلُ الاحمرار الحاصِل.
  • ينبغي غسلُ الوجه عدّةَ مرّاتٍ يوميًا لترطيب الجلدِ وتجنُّبُ العدوى.
  • تجنَّب وضعَ أيِّ مستحضراتٍ تجميليّةٍ أو مقشِّرةٍ في أوّلِ أسبوعٍ بعد المعالجة.
  • يمنعُ تعريضُ المنطقة المعالجةِ للمياه الحاويةِ كلور حتّى 4 أسابيعٍ على الأقلّ.
  • قد يصِفُ الطبيب مسكّنًا للألَم ومضادًّا للالتهابِ لتخفيفِ التوّرمِ مثل إيبوبروفين.
  • قد يصِفُ مضادّاً حيويًا ومضادًّا للفيروساتِ لتجنّبِ العدوى وعليكَ تناولهما بانتظام.
  • ابتعد عن أشعةِ الشمس المباشرةِ خاصةً دون وضعِ واقٍ من الشمسِ حتى أسبوعٍ على الأقل.
  • ضع كمّادةً باردةً أو ثلجًا في قطعةِ قماشٍ ثم طبِّقهُ على المنطقةِ المعالجة لتخفيفِ الألم، الاحمرار، والتوّرم.

العلاج التجميلي في تركيا:

يمكن أن يقدم الطاقم الطبي من فرق الجراحة والأطباء والمستشارين في مشفى الصحة و الجمال أفضل خيارات العلاج والاستشارات المجانية – وذلك عبر سعيهم الدؤوب لمواكبة أحدث التقنيات والأساليب الطبية. 

اطلب استشارة مجانية.

أقراء أيضا….

اترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.