افضل 3 طرق لشفط دهون الوجه

عملية شفط الدهون في الوجه إجراء شائع جداً ومنتشر كثيراً بين النساء، إنها عملية مصممة للإزالة الدائمة للأنسجة الدهنية من الخدين والذقن والعنق. إنه إجراء اختياري يسمح للجرّاح بإزالة الدهون تحت الجلد غير المرغوب فيها في مناطق محددة لا تستجيب للنظام الغذائي أو الرياضة.

 تعرف على أهم المعلومات حول شفط دهون الوجه من خلال هذا المقال.

تعرف معنا من هنا على عملية شفط دهون الوجه:

شفط دهون الوجه

يتفاجأ العديد من الأشخاص عندما يعلمون أن شفط الدهون في منطقة الوجه فعال للغاية وطريقة آمنة لتنحيف مناطق معينة من الوجه. 

بالطبع إن الخضوع لشفط دهون الوجه يساعد في التخلص من الدهون الزائدة الموجودة فيه، كما من الممكن أن يساعد في تشكيل الوجه كما يرغب المريض.

وتجدر الإشارة إلى أن هذه الجراحة لا تعد طريقة لفقدان الوزن، بل تعد طريقة تجميلية تعمل على التقليل من عدد الخلايا الدهنية الموجودة في منطقة معينة، مما يؤدي إلى تغيير دائم في هذه المنطقة.

عادة ما يتأقلم الجلد مع الوضع الجديد ولا يلاحظ المريض وجود أي مشكلات فيه، لكن في حال كان الجلد غير مرن قد ينتج عن هذه الجراحة جلد مترهل.

كيف تتم عملية شفط دهون الوجه؟

يلجأ الطبيب إلى إجراء شفط الدهون باستخدام التخدير الموضعي أو التخدير العام وذلك وفقًا للمريض.

يتم إجراء شقوق صغيرة في أماكن مخفية في مناطق العلاج أو حولها أي تحت الجلد، ومن ثم يتم إدخال أنبوب يقوم بامتصاص وشفط الدهون ويتم بعد ذلك نحت الأنسجة المتبقية للحصول على شكل موحد.

مدة التعافي بعد التخلص من دهون الوجه

تتراوح فترة التعافي الكاملة بين عشرين إلى ثمانية وعشرين يومًا، حيث يُطلب من المريض خلالها ارتداء رباط ضاغط. 

من الممكن أن يشعر المريض ببعض الألم، لكن سوف يتحسن مع مرور الوقت ومع أخذ الأدوية اللازمة التي يصفها المختص. 

ومن الجدير بالذكر أنه من الممكن أن تظهر بعض الكدمات أيضًا، والتي تختفي بعد فترة من بين 10 إلى 14 يومًا تقريبًا. 

طريقة شفط دهون الوجه

شفط الدهون هو طريقة يتم فيها ترقق طبقة الدهون تحت الجلد بالتساوي عن طريق امتصاص الخلايا الدهنية بقنيات رقيقة. تستخدم قنيات خاصة رقيقة في منطقة الوجه.مبدأ شفط الدهون هو “إذابة” الخلايا الدهنية أولاً حتى تتمكن من امتصاصها. يمكن حل أو تحضير الخلايا الدهنية للشفط بطرق مختلفة.

1.تقنية الانتفاخ

تقنية النفخ هي الأكثر استخدامًا وفي نفس الوقت التقنية الراسخة في شفط الدهون. أولاً، يتم حقن محلول منتفخ في الأنسجة الدهنية. تمتص الخلايا الدهنية السائل وتبدأ بالتضخم. يحتوي المحلول أيضًا على مخدر موضعي لتخدير الأنسجة الدهنية. يمكن بعد ذلك إزالة الخلايا الدهنية المتورمة بسهولة باستخدام قنيات شفط حادة.

2.بالموجات فوق الصوتية

بهذه الطريقة يتم تدمير جدران الخلايا الدهنية بواسطة تقنية خاصة تهتز في نطاق الموجات فوق الصوتية. نتيجة لذلك، يسهل تنظيفها ميكانيكيًا بشكل خاص. ومع ذلك، يجب ضمان التبريد الكافي للأنسجة، لأن الموجات فوق الصوتية مرتبطة بتطور الحرارة. يمكن إزالة الأنسجة الدهنية التي نمت بشكل غير طبيعي بسهولة شديدة بهذه الطريقة.

3.شفط دهون الوجه بالليزر

باستخدام شفط الدهون بالليزر، تتم معالجة الأنسجة بالتساوي. الهدف من شفط الدهون بالليزر هو إزالة رواسب الدهون العنيدة من مناطق المشاكل المختلفة، لتحفيز الجلد الكامن من خلال إنتاج الكولاجين في الجسم وبالتالي شده في نفس الوقت.

طرق أخرى شفط دهون الزائدة في الوجه

إليك مجموعة من الطرق المستخدمة من أجل التخلص من الدهون الزائدة في منطقة الوجه:

1. شد الوجه

يتم اتباع هذا الإجراء من أجل التخلص من الدهون والجلد المترهل الموجود حول منطقة الذقن والرقبة، مما يساعد في علاج مشكلة الذقن المزدوج.

تتم هذه الجراحة بالعادة باستخدام التخدير العام، لكن من الممكن أن يستخدم الطبيب مخدر موضعي في بعض الأحيان.

2. شد الرقبة

تهدف عمليات شد الرقبة بشكل عام إلى إزالة الجلد الزائد أو شد عضلات الرقبة وذلك من أجل تحسين ملامح الرقبة والذقن. غالبًا ما يجمع الأطباء بين عملية شد الوجه التقليدية مع هذا الإجراء، مما قد يسبب إحساسًا بالضيق في الرقبة لعدة أشهر.

3. استخدام حمض ديوكسيكوليك

حمض الديوكسيكوليك هو بديل غير جراحي يهدف لعلاج الذقن المزدوج، وهو مادة يتم حقنها في الجسم.

هذا الحمض يتم استخدامه من قبل المرارة لتقوم بتحليل الدهون من الطعام، بالتالي حقنها بالجسم أسفل الجلد في منقطة الذقن يساعد على إذابة الدهون في المنطقة.

على الرغم من أن هذا العلاج غير جراحي، إلا أنه يحتاج إلى عدة جلسات حتى يلاحظ المريض الفرق، وتكون الفترة الزمنية بين الجلسات حوالي عدة أسابيع، وعادة ما يحتاج المريض إلى جلستين أو ثلاث، لكن البعض قد يحتاج إلى ست جلسات وذلك بالاعتماد على كمية الدهون المتراكمة في منطقة العلاج.

افضل 3 طرق لشفط دهون الوجه

الآثار الجانبية

من الممكن أن تترافق عملية شفط دهون الوجه مع بعض الآثار الجانبية، ونذكر منها ما يأتي:

  • تورم وألم مؤقت.
  • حرقان مؤقت.
  • تراكم السوائل تحت الجلد.
  • الإصابة بالعدوى.
  • تغيرات في التصبغ.
  • انخفاض حساسية المنطقة.

الأسأله الشائعة

العلاج التجميلي في تركيا:

يمكن أن يقدم الطاقم الطبي من فرق الجراحة والأطباء والمستشارين في مشفى الصحة و الجمال أفضل خيارات العلاج والاستشارات المجانية – وذلك عبر سعيهم الدؤوب لمواكبة أحدث التقنيات والأساليب الطبية. 

اطلب استشارة مجانية.

أقراء أيضا….

اترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.