شد البشرة بتقنية فيبروبلاست و9 وظائف عليك معرفتها

تستند تقنية فيبروبلاست على استهداف الخلايا الموجودة في النسيج الضام للبشرة وتعرف أيضًا باسم “الخلايا الليفية”. تتضاءل قوة هذه الخلايا مع مرور الوقت وتسهم في عملية شيخوخة الجلد. تعمل تقنية فيبروبلاست على تحسين شد الجلد من خلال استهداف هذه الخلايا التي تُعتبر المسؤولة عن إنتاج الكولاجين والبروتين في طبقة الجلد السفلى مباشرة تحت الطبقة العلوية من البشرة.

ما هي تقنية فيبروبلاست؟

تجرى تقنية الفيبروبلاست باستخدام جهاز يدوي يتألف من آلة لقياس قوة الإنبعاث وجهاز آخر أصغر يحتوي على إبرة صغيرة تصل حجمها إلى ميليمتر وتعرف بإبرة البلازما. تقوم هذه التقنية على تفاعل موجات البلازما التي تخترق الخلايا الداخلية للبشرة مع غازات الجلد الطبيعية. وبالتالي، تحفز البشرة بشكل طبيعي لتتقلص وتشد، بالإضافة إلى تجديد الخلايا. يقوم الطبيب بتمرير الجهاز على المنطقة المترهلة بالكامل.

هل تقنية فيبروبلاست فعالة؟

فإن القيام بعلاج الخلايا الليفية للبلازما في بيئة آمنة وتحت رقابة صارمة قد يكفل ذلك.

وبحسب مجلة طبية مرموقة في عام 2014، يُتوقع أن يُحفز تأثير العلاج إنتاج الخلايا الليفية لمدة تصل إلى عام واحد.

لذا، فإن هناك قلة من الدراسات المتعلقة بعلاج البلازما الليفية بسبب كونه إجراء جمالي جديد بشكل نسبي.

في دراسة صغيرة أجريت في عام 2007، تم تطبيق علاجات البلازما الليفية على ثمانية أفراد.

تم توظيف علاج الوجه الشامل على جميع المشتركين مرة واحدة كل ثلاثة أسابيع. تشير نتائج الدراسة إلى أن 37٪ من المرضى أبلغوا عن انخفاض في تجاعيد الوجه و 68٪ في مظهر الوجه العام.

مزايا تقنية فيبروبلاست لشد البشرة

قبل إجراء تقنية فيبروبلاست:

كيف يتم إجراء تقنية فيبروبلاست؟

قد يتغير الإجراء قليلاً وفقًا لموقع تنفيذ العلاج، ولكن الخطوات الأساسية عادة ما تشمل:

سيتم تنظيف الجلد وتطبيق كريم مخدر موضعي. قد يكون عليك الانتظار حوالي 30 دقيقة حتى يبدأ الكريم في التأثير. ثم سيتم علاج المنطقة المرغوبة على الجلد باستخدام قلم البلازما.

القلم سيعمل على خلق اتجاهات رقيقة صغيرة تظهر على الجلد على شكل قشرة. وسوف يقوم أحد الخبراء بإزالة الكريم المخدِّر وتطبيق الجل المبرِّد للتخفيف من الإحساس بالحرق والتشابك.

تستغرق العملية عادة من 30 إلى 60 دقيقة.

بمجرد اكتمال الإجراء ، يمكن توقع أن تزول البقع الصغيرة وتتساقط في غضون أسبوع واحد تقريباً. ومن المتوقع أن تصبح بشرتك أكثر شداً وثباتاً بينما تتعافى خلال الأسابيع القادمة.

بعد كل شيء، قد يستفيد بعض الأشخاص من جلسة علاج واحدة، في حين أن البعض الآخر قد يحتاج إلى ثلاث جلسات على الأقل للاطلاع على النتيجة.

بعد إجراء تقنية فيبروبلاست

عند الانتهاء من الإجراء، يمكن توقع أن تبدأ النقاط الصغيرة في التقشر والتساقط بعد أسبوع واحد تقريباً. خلال الأسبوعين القادمين، عندما تلتئم بشرتك، يجب أن تبدو أكثر شدّة وثباتاً

قد يشاهد بعض الأفراد المزايا المُحتملة من علاج واحد، في حين أنه قد يكون هناك آخرون يحتاجون إلى ثلاثة علاجات قبل أن يشاهدوا النتائج.

من يجب أن يتجنب تقنية فيبروبلاست؟

الأسأله الشائعة

العلاج التجميلي في تركيا:

يمكن أن يقدم الطاقم الطبي من فرق الجراحة والأطباء والمستشارين في مشفى الصحة و الجمال أفضل خيارات العلاج والاستشارات المجانية – وذلك عبر سعيهم الدؤوب لمواكبة أحدث التقنيات والأساليب الطبية. 

اطلب استشارة مجانية.

أقراء أيضا….

تواصل معنا بالواتس أب
1