تقنية و ابر تكساس

تقنية و ابر تكساس ، الاختلاف بين تقنيتي تكساس ونفرتيتي ليفت ، الأشخاص المؤهلين لإجراء عملية حقن تكساس ، مخاطر تقنية و ابر تكساس لحقن الفك السفلي

تعد تقنية و ابر تكساس V Line من أحدث التقنيات التجميلية التي أثبتت نتائج ملحوظة تجاه التغلب على مشاكل ضمور الأصداغ وأشكال الذقن المدبب لإحداث تناسق في ملامح الوجه بصورة عامة، وذلك من خلال إتاحة إمكانية تعريض الفك السفلي وإبراز الذقن، باستخدام تقنية تكساس التي تعمل على ملء الترهلات بمادة الفيلر لمنح الوجه الاستدارة التي تتناسب مع ملامح الوجه.

تقنية و ابر تكساس:

يلجأ العديد من الرجال والنساء إلى عمليات تجميل الوجه بصورة كبيرة مؤخراً رغبة منهم في الحصول على وجه بملامح متناسقة، لذلك أصبحت تقنية تكساس عقب ظهورها هدفهم الأول للتخلص من الذقن المدبب ومشاكل ضمور الأصداغ وإبراز ملامحهم بصورة أكثر تناسقاً.

وقد سميت التقنية بهذا الاسم نسبة إلى شعب ولاية تكساس الأمريكية التي تتميز ملامحهم بالذقن العريض المتناسق مع خطوط الوجه الجانبية وهذا ما يرغب به العديد من الأشخاص حول العالم، مما أدي إلى جذب انتباه ألاف الأشخاص حول العالم لتقنية تكساس على الرغم من حداثة اكتشافها.

الاختلاف بين تقنيتي تكساس ونفرتيتي ليفت:

نظراً لكثرة القواسم المشتركة بين تقنيتي تكساس ونفرتيتي ليفت أصبح العديد من الأشخاص يعتقدون بأنهم أسمين لتقنية واحدة، ويعد هذا الأمر من الأمور الشائعة الخاطئة فهناك اختلاف واضح بين التقنيتين على الرغم من تعدد القواسم المشتركة بينهم كحداثة اكتشافهم و تشابه موقع استخداماتهم في الرقبة ومقدمة الذقن ومحيط الفك السفلي وتقارب مميزاتهم وعيوبهم بدرجة كبيرة.

أما فيما يخص الاختلاف بين تقنيتي تكساس ونفرتيتي ليفت فسوف ينقسم كالآتي:

1. من حيث الغرض والتأثير:
o تقنية نفرتيتي ليفت:
تستخدم تقنية نفرتيتي للوجه لشد الرقبة والفك والتخلص من آثار الشيخوخة بهما المتمثلة في الترهلات و التجاعيد والانكماشات والخطوط الظاهرة.
o تقنية تكساس:
أما تقنية تكساس فتستخدم للوجه لملء المناطق النحيفة بصورة ملحوظة بمقدمة الذقن ومحيط الفك السفلي ليبدو بصورة أكبر مما يوضحه بشكل أكثر تناسقاً مع باقى ملامح الوجه.

من حيث المادة المستخدمة:
● تقنية نفرتيتي ليفت:
تستخدم تقنية نفرتيتي مادة البوتكس خلال عملية حقن الوجه.
o تقنية تكساس:
بينما تستخدم تقنية تكساس مادة الفيلر لإجراء عملية الحقن.

إمكانية استخدام تقنيتي تكساس ونفرتيتي لنفس الحالة:

لا يوجد أي مانع من استخدام تقنيتي تكساس ونفرتيتي ليفت لذات الشخص إذا كانت حالته تتطلب ذلك، ولكن هناك عدة شروط يجب توافرها لإتمام ذلك وهى:
o معاناته من ترهلات وتجاعيد بمنطقة الرقبة.
o معاناته من ذقن نحيل أو مدبب يرغب في إبراز تناسقه مع ملامح الوجه.

الأشخاص المؤهلين لإجراء عملية حقن تكساس:

في العادة يلجأ الفئات العمرية المتقدمة إلى إجراء عمليات التجميل للتخلص من آثار الشيخوخة ولكن قد اختلف الوضع خلال تقنية تكساس فقد يلجأ إليها العديد من الأشخاص بمختلف المراحل العمرية، كالشباب والمراهقين للتخلص من الملامح الغير مرغوب بها كالذقن المدبب أو النحيل، وكبار السن للتخلص من آثار الشيخوخة بمنطقتي الرقبة والفك السفلي.

وفيما يخص ذلك أكدت تقارير الجمعية الدولية الإحصائية لعمليات التجميل ISAPS بأن تقنية تكساس قد شهدت إقبالاً متزايداً من قبل الشباب والمراهقين بالعام الماضي رغبة منهم في تحسين مظهر الوجه والتخلص من الذقن النحيف.

مميزات تقنية و ابر تكساس للوجه:

تميزت تقنية و ابر تكساس بعدة مميزات انفردت بها عن غيرها من عمليات التجميل الجراحية أهمها:
● سرعة وفاعلية نتائجها.
● لا تتسبب في أي مضاعفات أو مخاطر للمريض.
● نتائجها تدوم لفترات أطول نسبياً مقارنة بتقنيات التجميل الأخرى.
● لا يتضارب استخدامها مع تقنيات التجميل الأخرى يما يضمن تحقيقها لنتائج أكثر مثالية.
● ندرة احتمالية إصابة المريض بتشوهات دائمة إذا تم إجرائها بواسطة طبيب ذو خبرة وكفاءة.

مخاطر تقنية و ابر تكساس لحقن الفك السفلي:

على الرغم من مثالية عمليات الحقن لحشو التجاعيد والتخلص من آثار الشيخوخة بصورة أبسط وأسرع إلا إنها تتضمن على عدة مخاطر ومضاعفات، ويجب علينا التعرف علي أبرز المخاطر والمضاعفات التي يمكن الإصابة بها أثر إجراء عمليات الحقن لتعريض الوجه باستخدام تقنية تكساس، وهي:
● احتمالية الإصابة بحالات الحساسية.
● احتمالية إصابة مواضع الحقن بالالتهابات.
● الإصابة بالتورمات والكدمات بصورة مؤقتة بمواضع الحقن.
● ندرة الإصابة بموت خلايا الجلد في حالة وقوع بعض الأخطاء الطبية.
● تغيير لون البشرة وميله إلى الزرقة بمواضع الحقن عن غيرها بباقي الوجه.
خطوات إجراء عملية حقن ابر تكساس للوجه والفك السفلي:
تتشابه عملية حقن الوجه والفك السفلي باستخدام تقنية تكساس مع باقي عمليات الحقن بالتقنيات الأخرى، فهي إجراء بسيط غير معقد كالعمليات التجميلية الجراحية لذلك لا يتطلب إجراءها تجهيزات معقدة ولا تستمر لفترة طويلة، وبالتالي يسهل إجراءها داخل عيادات الأطباء بصورة بسيطة.

وتتضمن خطوات إجراء عملية حقن ابر تكساس علي الآتي:

● تحديد مواضع الحقن والجرعة اللازمة التي تتناسب مع الحالة المرضية.
● تخدير مواضع الحقن موضعياً بواسطة أحد كريمات التخدير مع الانتظار لمدة تتراوح بين 10 إلي 20 دقيقة ليبدأ مفعول المخدر.
● يقوم الطبيب المختص بحقن مواضع الحقن التي تم تحديدها من قبل بالخطوط الجانبية للفك لملأها بمادة الفيلر لمنح جانبي الوجه والفك عرض أكثر ليصبح أكثر تناسقاً مع ملامح الوجه.
● أما في حالة استخدام تقنيتي تكساس ونفرتيتي ليفت معاً لتحقيق نتائج أكثر مثالية والحصول على رقبة مشدودة وفك عريض ووجه دائري أملس، يتم حقن المريض بالبوتكس عبر تقنية نفرتيتي أولاً بمناطق الرقبة، ثم يتم حقن الفيلر عبر تقنية تكساس بجانبي الفك للعمل على ملء المنطقة ومنحها الشكل الدائري.

سبل تفادي الآثار الجانبية والمضاعفات المترتبة على تقنية تكساس:

هناك العديد من الأمور التي يجب الالتزام بها لتفادي المضاعفات الخطيرة والآثار الجانبية التي تتسبب بها تقنيات حقن الفك والرقبة والوجه للتخلص من الملامح القاسية والنحيلة وآثار الشيخوخة، ومن أهم هذه الأمور التي يجب الالتزام بها الآتي:
● اختيار مركز طبي تجميلي معتمد له سمعة جيدة.
● استبعاد العيادات الطبية التجميلية متدنية المستوى.
● اختيار أجود أنواع الفيلر المستخدمة كمادة حقن في تقنية تكساس.
● إتباع جميع تعليمات الوقاية الطبية وإجراء جميع الفحوص والتحاليل اللازمة.
● استبعاد مواد الحقن الرخيصة لردائتها وتسببها بالعديد من المخاطر والمضاعفات.
● اختيار أحد أطباء التجميل المؤهلين والحاملين لشهادة البورد الأمريكي أو ما يماثلها لإجراء عمليات الحقن.

تكلفة تقنية و ابر تكساس للوجه:

تعد تقنية تكساس من التقنيات التجميلية التي تفاوتت تكلفة استخدامها للوجه والفك إلا أن متوسط تكلفتها يتراوح بين 300 إلى 400 دولار أمريكي، علماً بأن هذا المتوسط قابل للزيادة أو النقصان أقر عدة عوامل أهمها:
● نوع مادة الحقن ومدى جودتها من حيث الفاعلية والتأثير.
● متوسط حجم جرعة مادة الحقن اللازمة لعلاج حالة المريض.
● مكانة وكفاءة وسمعة مركز التجميل ومستوى الخدمة الطبية بداخله.
● خبرة ومكانة وكفاءة الطبيب المختص الذي يتولى عملية حقن تكساس.

وقد اختلفت تكلفة تقنية تكساس أيضاً باختلاف الدولة التي يجري بها عملية الحقن حيث ترتفع تكلفة عملية حقن الفيلر باستخدام تقنية تكساس إلي 1200 ريال سعودي أي ما يعادل 3600 دولار أمريكي، بينما تقل تكلفة عملية الحقن ذاتها إلى 700 دولار أمريكي بالولايات المتحدة الأمريكية.

اقراء أيضا زراعة الشعر، التكلفة، نصائح قبل العملية

<>
تواصل معنا على WhatsApp
1