11 سؤال عن مرض بيروني و العلاقة الجنسية

مرض بيروني هو حالة يتسبب فيها النسيج الندبي في انحناء القضيب أو فقدان طوله أو محيطه. ، يمكن أن يسبب الألم في بعض الحالات ويمنع الرجل من ممارسة الجنس

ولكن هناك علاجات جراحية وغير جراحية يمكنها التعامل مع الحالة ولا تسبب أي ضرر لبقية الجسم. و نشير الى ان المرض ليس سرطانيًا ولا يؤثر على الخصوبة.

مرض بيروني

ما هو مرض بيروني؟

مرض بيروني هو مرض يؤدي فيه النسيج الندبي في القضيب إلى الانحناء أو التقوس أو فقدان الطول. و يصاب حوالي واحد من كل ثلاثة رجال بهذه الحالة قد يكون المريض قادرًا على الشعور بالنسيج الندبي (اللويحة) من خلال الجلد أو قد يشعر بألم في جزء معين من القضيب أثناء تشكل النسيج الندبي.

كما قد  ينحني القضيب أثناء الانتصاب لأعلى أو لأسفل أو إلى الجانب حسب مكان الندبة. 

ملاحظة: لا يتمتع معظم الرجال بانتصاب مستقيم تمامًا. لذا و لمجرد وجود انحناء بسيط في القضيب ، فهذا لا يعني الاصابة بمرض بيروني. كما  لا يعاني الرجال الذين لديهم انحناء طوال حياتهم من مرض بيروني.

 تتشكل الندبة على الجزء العلوي من القضيب في معظم الحالات  مما يؤدي إلى تقوس الأعلى عندما يصبح منتصبًا. و ينحني القضيب للأسفل إذا كانت الندبة في الأسفل . 

بينما تظهر الندبة على كل من الجزء العلوي والسفلي من القضيب في بعض الحالات ، مما قد يتسبب في “انبعاج” القضيب أو قصره

تنتشر في بعض الأحيان الندبة حول القضيب ، مما يجعلها ضيقة مثل عنق الزجاجة أو وسط الساعة الرملية.

كيف ينتصب القضيب؟

للقضيب مهمتين وهي : نقل البول ونقل الحيوانات المنوية. 

و يتكون من ثلاثة أنابيب: الإحليل الذي ينقل البول من المثانة وعبر القضيب ، و انبوبين يسميان الجسم الكهفي الذي يمتلئان بالدم لجعل القضيب منتصبًا و يغلف الأنابيب غلاف ليفي صلب يعرف باسم الغلالة البيضاء. 

يزداد تدفق الدم عند ممارسة الجماع مما يجعل من القضيب مستقيمًا وصلبًا. يخرج السائل المنوي من خلال مجرى البول بعد هزة الجماع. و تسمى هذه العملية بالقذف.

ملاحظة: يؤثر مرض بيروني على شكل وحجم القضيب ، ولكن لا يؤثر على التبول أو القذف.

ما هي مراحل مرض بيروني؟

يشمل مرحلتين و هما: حادة ومزمنة.

المرحلة الحادة: تستمر هذه المرحلة ما بين ستة أشهر و 12 شهرًا. يكون خلال هذه المدة الندبة تحت جلد القضيب ، مما يتسبب في انحناء أو تغيير آخر في شكله. و قد يشعر المريض بالألم عندما يكون القضيب منتصبًا أو عندما يكون مرخيا.

المرحلة المزمنة: تتوقف الندبة عن النمو في هذه المرحلة ، وبالتالي لا يسوء. انحناء القضيب و يزول الألم بحلول هذا الوقت عادة ، و لكن في بعض الأحيان يمكن أن يستمر ، خاصة مع الانتصاب.

ما الفرق بين المرضين؟

مرض بيروني هو أحد أنواع تقوس القضيب الذي يحدث للبالغين بسبب تكون النسيج الندبي. بينما يولد بعض الرجال بانحناء القضيب الخلقي و لا ينتج عن نسيج ندبي. ولا تتغير الحالة بمرور الوقت. قد لا يكون ملحوظًا إلا بعد سن البلوغ عندما يبدأ الرجل في الانتصاب بشكل أكثر انتظامًا.

ما هي عوامل الخطر؟

قد تزيد عوامل الخطر المتعددة من فرص الاصابة :

العمر: يحدث  المرض  عند حوالي 10-15٪ من الرجال في منتصف العمر. لذا يرجح حدوث مرض بيروني مع التقدم في العمر. 

علم الوراثة: يزداد خطر حدوث المرض في حال إصابة سابقة لأحد الأقرباء مثل أخ أو أب.

اضطرابات النسيج الضام: يتعرض أولئك الذين يعانون من اضطراب النسيج الضام لخطر أكبر. ومن أمثلة هذه الاضطرابات مرض دوبويتران والتهاب اللفافة الأخمصية وتصلب الجلد.

الضعف الجنسي لدى الرجال: يعتبر الرجال الذين يعانون من ضعف الانتصاب المرتبط بمرض السكري (الضعف الجنسي / صعوبة في الانتصاب والحفاظ عليه) هم أكثر عرضة للإصابة بأربع إلى خمس مرات.

سرطان البروستات: يتعرض الرجال الذين خضعوا لجراحة سرطان البروستاتا لخطر متزايد.

اضطرابات المناعة الذاتية: من المرجح إصابة المريض بالمرض في حال معاناته من  اضطراب في المناعة الذاتية مثل مرض الذئبة.

ما مدى انتشار مرض بيروني؟

يقدر الخبراء أن حوالي 6٪ إلى 10٪ من الرجال الذين تتراوح أعمارهم بين 40 و 70 يعانون من مرض بيروني. ولكن  قد يكون العدد الفعلي أعلى نظرًا لأن بعض الرجال يختارون عدم التحدث عن المرض مع الطبيب.

يمكنك التواصل مع المستشار الطبي في مؤسسة ريهاب تورك إذا كانت لديك مخاوف بشأن صحتك الجنسية!.

هل مرض بيروني مؤلم؟

نعم ، يمكن أن يكون مرض بيروني مؤلمًا. هذا هو الأكثر شيوعًا في المرحلة الحادة (المبكرة) من المرض. ومع ذلك ، قد يستمر الألم مع الانتصاب حتى في المرحلة المزمنة. ولكن تختلف شدتها باختلاف الشخص.

هل مرض بيروني يجعل القضيب أصغر؟

نعم. يمكن لمرض بيروني أن يقصر القضيب. ولكن يمكن أن يحاول المريض استخدام علاجات لاستعادة الطول.

هل يسبب مرض بيروني ضعف الانتصاب؟

يمكن أن يسبب ضعف الانتصاب عن طريق التدخل في صمامات الدم الطبيعية التي تحبس الدم والتي تعتبر مهمة للحصول على الانتصاب أو الحفاظ عليه.

هل هو معدي؟

لا ، مرض بيروني ليس معديًا ولا يسببه أي مرض آخر.

هل يمنع مرض بيروني من ممارسة الجنس؟

يمكن ممارسة الجنس ، ولكنه قد يكون مؤلمًا أو صعبًا على المريض أو للشريك. حيث كلما زاد الانحناء ، زادت صعوبة ممارسة الجنس.

العلاج في تركيا

برزت تركيا كواحدة من أفضل وجهات السياحة العلاجية وذلك نظرًا لتطورها الطبي السريع والأطباء المهرة وانخفاض تكاليف العلاج،

فريقنا الفني ذو الخبرة في Health & Beauty موجود هنا لمساعدتك إذا كنت ترغب في مناقشة حالتك بمزيد من التفاصيل.

اقرأ أيضا :

اترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.