عملية شد البطن في تركيا مغالطات شائعة عنها

عملية شد البطن في تركيا هناك الكثير من المغالطات عن العملية لكن أولا يجدر القول بأنه تعتبر المعدة المتناسقة. ذو الشكل المسطح مثالا على الجاذبية والشكل المتناسق سواء كان ذلك للرجال والنساء. ولكن من الصعوبة تحقيق ذلك البطن النحيف والناعم مع وجود العديد من العوامل التي تدفع بالاتجاه المعاكس. مثل الوراثة أو الإنجاب أو تقلبات الوزن أو عادات نمط الحياة.

عملية شد البطن في تركيا

ما هي جراحة شد البطن:

هي إجراء جراحي تجميلي يساعد المرضى على تحقيق جمالية وقوام ممشوق من خلال تسطيح البطن. وذلك يكون عن طريق إزالة الدهون الزائدة والجلد وشد عضلات جدار البطن.

من المغالطات عن عملية شد البطن في تركيا اعتباره إجراء لإنقاص الوزن:

يشاع بين المرضى كثيرا اعتبار عن عملية شد البطن في تركيا على أنها عملية جراحية مخصصة. لأولئك الذين يرغبون في فقدان قدر كبير من الوزن من منطقة الوسط. والصحيح هو أنه لا تعتبر عملية شد البطن عملية لإنقاص الوزن أو علاج السمنة. ويعتبر المرشح المثالي لجراحة شد البطن من كان وزنه طبيعيً أو قريبًا من ذلك. لكنه يعاني من ظهور بطن بارز أو ترهل الجلد هناك ولكن تستخدم تقنيات شفط الدهون. أثناء جراحة شد البطن لإزالة الدهون الزائدة أو التقليل منها وخصوصا تلك الدهون. التي لا تختفي مع النظام الغذائي المتوازن والتمارين الرياضية.

افتراض أن النتائج يمكن الحصول عليها عبر الحمية والتمارين الرياضية:

يعرف النظام الغذائي والتمارين الرياضية بأنها أكثر الأدوات فعالية لفقدان الوزن وبناء العضلات. ولكن تنطوي تلك الطرق على قيود معينة من حيث النتائج التي يمكن أن تقدمها فلا يمكن التحكم في المكان. الذي يتم فقدان الدهون منه وقد تستمر في المعاناة مع منطقة البطن بالرغم من الوصول الى الوزن المرغوب. وبعبارات أخرى لا تعالج تلك الطرق بمفردها جلد البطن الزائد وان الرغبة في جلد مشدود. لا يمكن تحقيقه بمعزل عن التدخل جراحي خصوصا ان نتج ذلك عن الحمل أو فقدان الوزن بشكل كبير. حيث يؤدي الإنجاب أو التقلبات الكبيرة في الوزن إلى إضعاف عضلات البطن وتمديد اللِّفافَةُ البَطْنِيَّةُ الغائِرَة مما يبرز البطن ويمدد جلده، لذا تعتبر جراحة شد البطن هي الطريقة الوحيدة لاستعادة منطقة الوسط المشدودة والمسطحة.

اعتبار شد البطن للنساء فقط:

تمركزت جراحة شد البطن في المركز الرابع من حيث أكثر عمليات التجميل شعبية بين النساء في عام 2018 حيث خضعت 152446 امرأة لهذه العملية ولسنوات عديدة ارتبطت العملية بالنساء كونها خيارًا تجميليًا شائعًا ويرجع ذلك إلى التغييرات الغير عكوسة في منطقة الوسط المصاحبة للحمل والولادة مثل تمدد الجلد وعضلات البطن كما تم تضمين شد البطن ضمن إجراءات التجميل ما بعد الولادة وهي مجموعة كاملة من العمليات التجميلية التي يتم إجراؤها بشكل متزامن لمساعدة النساء على استعادة أجسادهن قبل الحمل والرضاعة.

وبالرغم من هيمنة النساء على نسب الخضوع للعملية (يمثلن 96.8 من إجمالي عمليات شد البطن التي أجريت في عام 2018) يمكن للرجال أيضًا الاستفادة من هذا الإجراء حيث احتلت جراحة شد البطن المرتبة الخامسة بين أكثر عمليات التجميل شيوعًا للرجال في عام 2018. لأن أجسام الرجال تتعرض الى “جسد الأب” وهي حالة يعاني منها الرجال تتمثل في وجود دهون البطن العنيدة أو الجلد المترهل مما يعطيهم شعور سلبيا ويعزز من شعور الخجل لديهم.

ومن المغالطات عن عملية شد البطن في تركيا اعتبار العمر عائق لإجرائها:

تتراوح أعمار الخاضعين للعملية في عام 2018 بين 35 و50 عامًا (56.3 بالمائة) وتراوحت من هم في سن ” 51 و64″ 21 بالمائة و4 بالمائة فوق سن 65. لذا لا يوجد عمر محدد لاختيار إجراء شد البطن لكن هنالك هناك عوامل أكثر أهمية عند التقييم الأولي يأخذها الجراح بالاعتبار منها:

  • الصحة البدنية: يجب أن يتمتع المريض بصحة عامة جيدة قبل الخضوع لعملية جراحية لمنع حدوث مضاعفات.
  • المريض غير مدخن: يعرقل التدخين عملية الشفاء أو يسبب مضاعفات خطيرة أثناء وبعد جراحة شد البطن لذا يجب الإقلاع عن التدخين لمدة شهرين قبل الإجراء وبعده.
  • التمتع بوزن صحي: جراحة شد البطن ليست مخصصة لفقدان الوزن بشكل كبير أو لعلاج السمنة.
  • التوقعات الواقعية لدى المريض: تعزز عملية شد البطن من ملامح الجزء الأوسط وتعطي نتائج طويلة الأمد لكن لن توقف أي جراحة تجميلية كانت الشيخوخة او تحقق الكمال أو تخفي بشكل كامل شكل البطن.

إجراء الجراحات التجميلية في تركيا

يمكن أن يقدم الطاقم الطبي من فرق الجراحة والأطباء والمستشارين في مشفى الصحة والجمال أفضل خيارات العلاج والاستشارات المجانية – وذلك عبر سعيهم الدؤوب لمواكبة أحدث التقنيات والأساليب الطبية.

اطلب استشارة مجانية.

إقرأ أيضا…

اترك ردّاً

WeCreativez WhatsApp Support
انا جاهزة للاجابة على استفسارتك
مرحبا، كيف يمكنني مساعدتك؟