تقشير كيميائي ما هو وما فوائده وما أنواعها؟

التقشير الكيميائي هو إجراء تجميلي ترميمي قد يساعد في تقليل علامات الشيخوخة على الوجه حيث يضع طبيب الأمراض الجلدية محلولًا كيميائيًا على البشرة ثم يتقشير  هذا المحلول خلايا الجلد التالفة ، مما يسمح للبشرة السليمة بالنمو في مكانها. وقد يساعد ذلك في تحسين المشاكل الجلدية الشائعة ، مثل:

ملاحظة: تعتمد النتائج الدقيقة على العديد من العوامل ، بما في ذلك شدة مشاكل البشرة ونوع التقشير.

تقشير كيميائي

ما هي  أنواع التقشير الكيميائي؟

يمكن لطبيب الأمراض الجلدية أن  يساعد في تحديد ما إذا كان التقشير الكيميائي الخفيف أو المتوسط ​​أو العميق هو الأفضل للبشرة.

تقشير كيميائي خفيف

 يقشر التقشير الكيميائي الخفيف أو التقشيرَ السطحي البشرة برفق و يزيل فقط البشرة وهي طبقة الجلد العليا.

و يستخدم التقشيرَ الكيميائيَ الخفيف عادة من أجل:

  • التجاعيد الدقيقة
  • تفاوت لون البشرة
  • حب الشباب
  • جلد جاف

و يستخدم هذا العلاج عوامل كيميائية خفيفة ، لذلك من الآمن عادةً الحصول على تقشيرَ كيميائيَ خفيف كل 2 إلى 5 أسابيع.

تقشير كيميائي متوسط

يعتبر التقشير الكيميائي المتوسط ​​أقوى قليلاً من التقشير الخفيف حيث يزيل البشرة بالإضافة إلى الطبقة العليا من الأدمة، التي تقع تحت البشرة و يستخدم التقشير المتوسط ​​عادة في:

  • التجاعيد
  • تفاوت لون البشرة
  • ندبات حب الشباب

ملاحظة: قد يحتاج الشخص الى عدة علاجات للحصول على النتائج المراد الحصول عليها.

التقشير الكيميائي العميق

يزيل التقشير الكيميائي العميق البشرة ، جنبًا إلى جنب مع الطبقة العليا والمتوسطة من الأدمة حيث يُستخدم مواد كيميائية قوية جدًا ، لذلك قد يحتاج الشخص  إلى مخدر موضعي قبل الإجراء حيث يساعد هذا في منع الألم وعدم الراحة. و يستخدم التقشيرَ الكيميائيَ العميق في:

  • تجاعيد أعمق
  • ندوب أعمق
  • بقع الجلد السرطانية

يمكن أن تستمر آثار هذا التقشير لمدة 10 سنوات ، لذلك يتم إجراؤه مرة واحدة فقط. و لن يحتاج الشخص  إلى علاجات متكررة.

ما هي فوائد التقشير الكيميائي؟

يمكن أن يحسن التقشير الكيميائي العديد من مشاكل البشرة و هذه من بعض أكثر الأنواع شيوعًا التي قد تساعد في علاجها.

حب الشباب

حب الشباب هو مرض جلدي التهابي شائع و يعالج غالبًا بالمنتجات الموضعية أو الأدوية عن طريق الفم ، ولكن التقشير الكيميائي قد يساعد أيضًا في:

  • تكسير الكوميدونات (انسداد بصيلات الشعر)
  • تقليل إنتاج الزيت
  • قتل البكتيريا
  • تقليل الالتهاب
  • زيادة امتصاص العلاجات الموضعية

و يستخدم التقشير الكيميائي الخفيف والمتوسط ​​عادة لتحسين حب الشباب.

علاج ندبات حب الشباب

ينتج الجلد ألياف كولاجين جديدة عندما يشفى حب الشباب وذلك في محاولة لإصلاح الآفات التي نتجت عن الجلد الملتهب. و يمكن أن يؤدي هذا الى إنتاج ألياف الكولاجين الجديدة إلى إحداث ندبات متضخمة لكن يمكن أن يساعد التقشير الكيميائي عن طريق تقشيرَ طبقة الجلد العلوية ، مما يزيل الكولاجين الزائد.

علاج العُدُّ الوَرْدِيُّ:

العُدُّ الوَرْدِيُّهي حالة جلدية التهابية تسبب الاحمرار والتورم والنتوءات الحمراء. و يمكن أن يساعد التقشيرَ الكيميائيَ في بعض الأحيان بالتخفيف هذه الأعراض و يُنصح به عادةً لعلاج العد الوردي الخفيف أو المتوسط.

علاج علامات الشيخوخة

قد يقلل التقشير الكيميائي من علامات الشيخوخة ، بما في ذلك:

  • التجاعيد
  • خطوط دقيقة
  • البقع العمرية
  • تفاوت لون البشرة
  • خشونة
  • جفاف
  • بقع الكبد

يؤدي نمو الجلد مرة أخرى بعد التقشيرَ الكيميائيَ إلى إنتاج الكولاجين والإيلاستين وذلك  قد يساعد ذلك في جعل البشرة مرنة وقوية ، مما يقلل من ظهور التجاعيد. و يصبح الجلد الجديد الذي ينمو مرة أخرى أكثر نعومة أيضًا ، مما يساعد على تقليل الخشونة والجفاف ولكن لا ينصح بالتقشير الكيميائي لإزالة التجاعيد العميقة. كما أنه لن يشد الجلد المترهل.

علاج فرط تصبغ

بالإضافة إلى ندبات حب الشباب والبقع العمرية ، يمكن للتقشير الكيميائي أن يحسن الأشكال الأخرى من فرط التصبغ ، مثل:

  • تفاوت لون البشرة
  • الكلف
  • النمش
  • ندوب جراحية
  • الندوب بسبب الإصابة
  • تلون بسبب أضرار أشعة الشمس

التقران السفعي

التقران السفعي عبارة عن بقع جلدية خشنة ناتجة عن سنوات من التعرض للشمس و تُعرف باسم النمو السرطاني ، حيث يمكن أن تتحول إلى سرطان الجلد. و يمكن أن يزيل التقشير الكيميائي العميق هذه الزوائد ويقلل من خطر الإصابة بسرطان الجلد.

من هو مرشح جيد للتقشير الكيميائي؟

لا يعتبر التقشيرَ الكيميائيَ مناسبًا للجميع من الأفضل تجنب التقشيرَ الكيميائيَ في هذه الحالات:

  • ترهل الجلد
  • وجود تجاعيد أو ندوب عميقة
  • كثيرا ما يصاب الشخص بقروح البرد
  • وجود تاريخ من تندب الجلد غير الطبيعي
  • المعاناة من الصدفية أو التهاب الجلد التأتبي
  • وجود لون بشرة أغمق (خطر أعلى لفرط التصبغ)
  • تناول علاجًا لحب الشباب عن طريق الفم
  • الحامل أو الرضاعة
  • جهاز مناعي ضعيف
  • الخضوع للعلاج الإشعاعي ndergone أو الجراحة الحديثة
  • المعاناة من أمراض القلب

كيف تبدو عملية الشفاء؟

تختلف عملية الشفاء تبعا لنوع التقشير ولكن قد يحتاج الشخص  إلى وضع مرهم وقائي أثناء شفاء الجلد بالإضافة الى إلى وضع واقٍ من الشمس لحماية البشرة من أشعة الشمس و في ما يلي عملية الشفاء لكل نوع من أنواع التقشير:

التقشير الكيميائي الخفيف:

قد يشعر الشخص بتهيج خفيف وجفاف بعد التقشيرَ الكيميائيَ الخفيف لكن يمكن وضع المكياج في اليوم التالي واستئناف الأنشطة العادية للعناية بالبشرة ، مثل التنظيف والترطيب و من المرجح أن يستغرق الأمر ما بين يوم إلى 7 أيام الى حين التئام  البشرة بشكل تام.

التقشير الكيميائي المتوسط:

تشمل الآثار الجانبية الأكثر شيوعًا للتقشيرَ الكيميائيَ المتوسط ​​ما يلي:

  • تورم
  • احمرار
  • لاذع

يمكن وضع المكياج بأمان في غضون 5 إلى 7 أيام و تستغرق عملية الاسترداد عادةً من 7 إلى 14 يومًا. و قد يشعر الشخص ببعض الاحمرار لعدة أشهر.

التقشير الكيميائي العميق

تشمل الآثار الجانبية الأكثر شيوعًا للتقشير الكيميائي العميق ما يلي:

  • تتقشير
  • تورم
  • احمرار شديد

و قد يستمر التورم لمدة 14 يومًا ، بينما قد يستمر الاحمرار لمدة 3 أشهر حيث قد يستغرق نمو البشرة ما يصل إلى 14 يومًا ويحتاج الشخص  خلال هذا الوقت إلى ارتداء ضمادة جراحية وتناول دواء للألم.

ملاحظة: يمكن أن يرتبط التقشير الكيميائي العميق بآثار جانبية ومضاعفات أكثر خطورة ولكنها نادرة الحصول و هي :

  • عدوى
  • كدمات
  • تأخر التئام الجروح
  • إعادة تنشيط فيروس الهربس البسيط

إجراء الجراحات التجميلية في تركيا

يمكن أن يقدم الطاقم الطبي من فرق الجراحة والأطباء والمستشارين في مشفى الصحة والجمال أفضل خيارات العلاج والاستشارات المجانية – وذلك عبر سعيهم الدؤوب لمواكبة أحدث التقنيات والأساليب الطبية.

اطلب استشارة مجانية.

إقرأ أيضا…

اترك ردّاً

تواصل معنا على WhatsApp
1